فوضى في برلمان هونج كونج بعد اقتحامه من مشرعين مؤيدين للاستقلال

فوضى في برلمان هونج كونج بعد اقتحامه من مشرعين مؤيدين للاستقلال

عمت الفوضى أرجاء برلمان هونج كونج اليوم الأربعاء،بعدما تحدى مشرعان مؤيدان لاستقلال الجزيرة قرارا بمنعهما من الدخول واقتحما المبنى مما دفع مشرعين ديمقراطيين لإقامة سلسلة بشرية حولهما وتسبب في تأجيل الجلسة.

وأرجأ رئيس المجلس التشريعي في هونج كونج الخاضعة للسيادة الصينية أمس الثلاثاء حلف اليمين لياو واي-تشينغ (25 عاما) وباغ قو ليونغ (30 عاما) ومنع مؤقتا حضورهما اجتماعات المجلس بسبب ضغط جماعات موالية لبكين مستمر منذ أسابيع.

وقال ليونغ باكيا "إذا خسرنا هذه الحرب... فإن نظامنا انتهى. ليس لدينا مجال للتراجع."

وفي وقت سابق هذا الشهر تم إبطال القسم الذي أدلى به الاثنان اللذان يمثلان نموذجا جديدا للناشطين الأكثر تشددا في التيار السياسي الرئيسي لأسباب تتعلق بلغتهما وبلافتة اعتبرت تزدري الصين.

وصاح مشرعون أثناء دخولهم إلى اجتماع بالمجلس في وقت منع فيه الاثنان من الدخول "إن المشرعين المنتخبين ديمقراطيا يريدون حلف اليمين."

وطالب ديمقراطيون رئيس المجلس أندرو ليونغ بالتنحي بينما اتهمه ياو بالعمل على النيل من "كرامة المجلس."

وقال رئيس المجلس أمس الثلاثاء إنه سيؤجل حلف المشرعين الاثنين لليمين إلى أن يفصل قضائيا في أمرهما في إجراء لم يسبق له مثيل.