بلاغ كيدي بتفجير أحد عقارات الإسكندرية يتسبب في هروب السكان

بلاغ كيدي بتفجير أحد عقارات الإسكندرية يتسبب في هروب السكان صورة ارشيفية

تسبب بلاغ كيدى في إثارة الرعب والفزع بين سكان أحد العقارات بمنطقة الدخيلة بغرب الإسكندرية، إثر شائعة بوجود مفرقعات داخل شقة تسبب فى حدوث حالة من الهرج والمرج بين السكان، الذين قاموا باخلاء العقار على الفور بملابس النوم خوفا من انفجار العقار.

كان اللواء عادل التونسى مدير الأمن، تلقى إخطارا من العميد شريف عبدالحميد مدير المباحث الجنائية، يُفيد تبلغ لقسم شرطة الدخيلة من إدارة شرطة النجدة بوجود مفرقعات داخل شقة بعقار كائن شارع الحديد والصلب، منطقة أبو يوسف، انتقل قيادات المديرية ومأمور وضباط القسم وقوات من إدارة الحماية المدنية بمعداتها، تم إخلاء العقار من السكان وتم تمشيط المكان بالكلاب البوليسية ومنع مرور المواطنين بالفحص تبين خلو العقار من أي متفجرات.

تم التقابل مع مالك العقار المدعو "خميس"، 33 سنة، الذي قرر بأن الشقة مستأجرة صاحب ورشة حدادة لمدة سنة بنظام الإيجار الحديث، وبفحص الشقة ومحتوياتها فى وجوده، تبين خلوها من أى مواد خطرة، بسؤال نجلته مستأجرة الشقة ربة منزل قررت بأن والدها متواجد بمدينة دمنهور – محافظة البحيرة وأضافت بكيدية البلاغ ولم تتهم أحد، وتم إخطار النيابة العامة التى تولت التحقيق.