إعفاء أبناء شهداء ومصابي القوات المسلحة والشرطة من مصروفات التعليم بالأزهر

إعفاء أبناء شهداء ومصابي القوات المسلحة والشرطة من مصروفات التعليم بالأزهر

أصدر الدكتور أحمد الطيب شيخ الأزهر الشريف، قرارا بإعفاء أبناء شهداء القوات المسلحة والشرطة، وأبناء المصابين، من أية مصروفات تتعلق بدراستهم خلال مراحل التعليم الجامعي وقبل الجامعي بالأزهر الشريف.

نص القرار رقم 70 لسنة 2016 على أنه يُعفى أبناء شهداء (القوات المسلحة ، الشرطة) وأبناء المصابين منهم إصابة تعوقهم عن العمل في العمليات المتعلقة بأداء مهامهم من أي مصروفات تتعلق بدراستهم خلال مراحل التعليم الجامعي وقبل الجامعي بالأزهر الشريف.

يأتي ذلك ضمن حرص الأزهر الشريف على تكريم أبناء شهداء القوات المسلحة والشرطة الذين ضحوا بأرواحهم فداءً للوطن.