رئيس كردستان العراق:اتفقنا مع أمريكا على عدم انسحابنا من المناطق الكردية

رئيس كردستان العراق:اتفقنا مع أمريكا على عدم انسحابنا من المناطق الكردية مسعود البارزانى

أربيل/العراق (أ ش أ)

كشف رئيس إقليم كردستان العراق مسعود البارزانى، عن أنه بحث مسألة استقلال الإقليم بوضوح خلال زيارته الأخيرة إلى بغداد، وقال: "اتفقنا مع أمريكا على عدم انسحابنا من المناطق الكردستانية، أن هذه المناطق حررت بدماء 11 ألفاً و500 شهيد وجريح من البيشمركة، ولن نقبل بالتعامل المباشر للمركز مع المحافظات".

وأضاف: أكدنا خلال الحوار مع الحكومة المركزية فى بغداد على ضرورة التفاهم وحسن الجوار وتجنب الصراعات وإذا لم نتوصل إلى حل مع بغداد فإن "الاستفتاء هو الحل".

ولفت البارزانى- خلال زيارته جبهة القتال واجتماعه مع قادة قوات "البيشمركة" اليوم/الأربعاء/- إلى أن اختلاط دماء البيشمركة وإحساسهم بالمسؤولية تجاه أمن الإقليم هو الانتصار الأكبر، وقال: "إننا دخلنا مرحلة جديدة وأصبحنا نبعد بضعة كيلومترات عن الموصل التى ستتحرر قريبًا من داعش الذى يتجه إلى هزيمة كبرى".

واستطرد: إننا لا نعلم ما هو البلاء القادم بعد داعش، وعلينا أن نبقى مستعدين لمواجهة التهديدات المتلاحقة، أن إقليم كردستان سيبقى مهددًا طالما بقى داعش فى الموصل.

وتابع: فتحنا قلوبنا لإيواء مليون ونصف مليون نازح عراقى، لكننا لن نتسامح مع من تورط مع داعش وقام بالاعتداء على بناتنا، وسننتقم منهم أينما كانوا وسياستنا واضحة بعدم المساومة على أمن كردستان، مؤكداً أنه تم تحرير كل أراضى كردستان تقريباً والبيشمركة تقوم بحماية جميع المكونات.

ودعا من وصفهم بالمخلصين إلى الاجتماع والتحاور من أجل حل المشكلات الراهنة وتسوية الخلافات وتوحد الأطراف السياسية لحماية كردستان ودعم "البيشمركة".