بعد إنهاء الاعتصام.. نائب «النوبة»: نحن أول الطائعين وآخر العاصين طيلة عمرنا

بعد إنهاء الاعتصام.. نائب «النوبة»: نحن أول الطائعين وآخر العاصين طيلة عمرنا

بعد إنهاء اعتصام أهالي النوبة على طريق «أسوان-أبو سمبل»، قال ياسين عبد الصبور، عضو مجلس النواب عن النوبة، «طيلة عمرنا ونحن أول الطائعين، وآخر العاصين».

وأعرب «عبد الصبور» في تصريحات لبرنامج «الحياة اليوم»، الذي يعرض على فضائية «الحياة»، مساء الأربعاء، عن استيائه من الهجوم الذي شنه البعض على الشباب المعتصمين؛ بسبب قيامهم بقطع الطريق، قائلًا: «لسنا قطاع طرق، لكننا اضطررنا لذلك بعد أن وقعنا في مأزق».

وأضاف أن «القافلة التي كانت متوجهة إلى توشكى كانت ذاهبة بالطبل والزمر والأغاني، وكان الهدف منها إرسال إشارة للدولة برفض بيع هذه الأراضي، لكن للأسف بعض المسؤولين تصرفوا بشكل خاطئ، ومنعوا القافلة من الوصول، وحجبوا عنهم الطعام والشراب لفترة».

وأوضح أنه «قد طال الانتظار، وحان الوقت لتنفيذ الدستور، فنحن مشتاقون لتنفيذ الدولة لوعدها لأهال النوبة»، مطالبًا المهندس شريف إسماعيل، رئيس مجلس الوزراء، بالإسراع في النظر بمشكلات النوبة.

وكان عدد من أعضاء مجلس النواب قد نجحوا في إقناع النوبيين المعتصمين بطريق «أسوان-أبو سمبل»، بإنهاء الاعتصام، وإعادة فتح الطريق، بعد التعهد لهم بتنفيذ مطالبهم.