المرور: ارتفاع الكثافات أعلى "الأوتوستراد" بسبب تصاعد أدخنة حريق سوق التونسي

المرور: ارتفاع الكثافات أعلى "الأوتوستراد" بسبب تصاعد أدخنة حريق سوق التونسي

السيطرة على حريق بسوق الجمعة بالسيدة عائشة دون وقوع إصابات "الحماية المدنية": الدفع بنحو 18 سيارة إطفاء للسيطرة على حريق التونسي"المرور": كثافات محور الأوتوستراد بسبب الأدخنة المتصاعدة وانعدام الرؤيةمحافظة القاهرة: المعاينة الأولى للحريق تظهر أن السبب ماس كهربائيقال اللواء مجدي الشلقاني، مساعد وزير الداخلية مدير الإدارة العامة للحماية المدنية، إن الإدارة دفعت بنحو 18 سيارة إطفاء تابعة للحماية المدنية بالقاهرة للسيطرة على حريق بسوق الجمعة بمنطقة التونسي في ساعات الصباح الأولى.

وأضاف الشلقاني أن وحدات الحماية المدنية بالقاهرة تمكنت من السيطرة على الحريق الهائل.

وأكد مساعد وزير الداخلية مدير الإدارة العامة للحماية المدنية، أن الحريق الذي اندلع داخل ما يقرب من 30 كشكا لم يسفر عن أي إصابات.

ونوه مصدر أمني بالإدارة العامة للمرور، إلى أن ارتفاع الكثافات المرورية أعلى محور الأوتوستراد في الاتجاهين القادم والمتجه من مدينة نصر إلى مدينة 15 مايو وحلوان، يرجع إلى سحابة الأدخنة المتصاعدة من حريق سوق التونسي.

فيما أعلنت جيهان عبد الرحمن، نائب محافظ القاهرة للمنطقة الغربية، أنه تم الانتهاء من السيطرة على الحريق الذي شب بسوق الجمعة بمنطقة التونسى بحى الخليفة، وذلك بعد أن اندلعت النيران بـ6 باكيات داخل السوق بعد أن اشتعلت النيران بتجمع قمامة بجوار الباكيات.

وقالت "عبد الرحمن" إنه جار الآن رفع آثار الحريق، مُشيرة إلى أنه سيتم نقل الباعة والتجار داخل السوق إلى السوق الجديدة، التي تنشئها الحكومة لهم، وهي على بعد 500 متر من السوق القديمة، مُشيرة إلى أن سوق 15 مايو سوق نموذجية غير مناسبة لتجارة الخردة، ناهيك عن صعوبة وصول المواطنين لهم.

وأضافت أن التحقيقات الأولية حول الحادث، أظهرت أن سبب الحريق هو ماس كهربائي على الأغلب، مُشيرة إلى أن النتائج الرسمية للنيابة لم تخرج بعد.

كانت غرفة عمليات الحماية المدنية بالقاهرة برئاسة اللواء جمال الطاروطي، مدير الحماية المدنية بالقاهرة، تلقت إخطارا من شرطة النجدة يفيد باشتعال النيران بسوق الجمعة بمنطقة التونسي.