السيسي يلتقي وزير خارجية أوروجواي

السيسي يلتقي وزير خارجية أوروجواي الرئيس عبد الفتاح السيسى

استقبل الرئيس عبد الفتاح السيسي، اليوم، رودولوفو نين نوبوا وزير خارجية أوروجواي. وحضر اللقاء سفير أوروجواي بالقاهرة.

وصرح السفير علاء يوسف المُتحدث الرسمي باسم رئاسة الجمهورية بأن وزير خارجية أوروجواي نقل تحيات رئيس بلاده إلى السيد الرئيس ودعوته للقيام بزيارة رسمية لأوروجواي في الوقت الذي يناسبه، مؤكدًا على يربط بين البلدين من تعاون ثنائي متميز وعلاقات دبلوماسية تاريخية ترجع إلى عام 1932.

وأعرب رودولوفو نين نوبوا عن تطلع أوروجواي لتنمية علاقاتها بمصر على جميع الأصعدة، مؤكدًا على محورية دور مصر في تحقيق الاستقرار بالشرق الأوسط.

وأشار وزير خارجية أوروجواي إلى وجود آفاق واسعة لتعزيز التعاون الاقتصادي والتجاري بين البلدين، وخاصةً في مجالي الثورة الحيوانية والمنتجات الغذائية اللذين تتميز بهما أوروجواي.

كما أكد حرص بلاده على مواصلة التنسيق والتشاور المكثف مع مصر إزاء القضايا الدولية ذات الاهتمام المشترك في إطار عضوية البلدين الحالية في مجلس الأمن.

وأضاف المُتحدث الرسمي أن الرئيس رحب بوزير خارجية أوروجواي، وطلب نقل تحياته إلى رئيس أوروجواي "تاباريه باسكيز"، مشيداً باللقاء الذي جمعهما على هامش أعمال الجمعية العامة للأمم المتحدة في نيويورك في شهر سبتمبر 2015. كما جدد الدعوة لرئيس أوروجواي لزيارة مصر.

وأكد الرئيس على تطلع مصر لتطوير العلاقات مع أوروجواي في مختلف المجالات، وخاصةً في قطاعات الزراعة والمنتجات الغذائية والإنتاج الحيواني.

كما أشار إلى ضرورة مواصلة التنسيق والتشاور المستمر بين البلدين في إطار المحافل والمنظمات الدولية، وذلك في ضوء ما يمر به العالم والمنطقة من تحديات تتطلب تضافر جهود المجتمع الدولي لمواجهتها، وعلى رأسها خطر الإرهاب، وحفظ السلم والأمن الدوليين.

وذكر السفير علاء يوسف أن اللقاء تطرق إلى سبل تعزيز التعاون الاقتصادي والتجاري بين البلدين خلال الفترة القادمة، خاصةً في ضوء اتفاقية التجارة الحرة التي تربط بين مصر وتجمع دول الميركوسور، والذي تنتمي إليه أوروجواي، فضلاً عن اتفاق المساعدة في المسائل الجمركية الذي وقع عليه وزيرا خارجية البلدين أمس، والذي من شأنه تيسير التعاملات الجمركية بين البلدين ويساهم في تعزيز التبادل التجاري بينهما.

كما تم الاتفاق على تبادل زيارات الوفود الفنية بين البلدين في المرحلة المقبلة لاستكشاف آفاق التعاون المشترك وتنفيذ مشروعات مشتركة في عدد من المجالات.