«جنايات الإسماعيلية» تقضي بالمؤبد والبراءة لـ297 متها في حرق مجمع المحاكم

«جنايات الإسماعيلية» تقضي بالمؤبد والبراءة لـ297 متها في حرق مجمع المحاكم صورة أرشيفية

قضت محكمة جنايات الإسماعيلية العسكرية، اليوم الأربعاء، أحكامًا بالسجن مابين المؤبد و15 عاما وبرأت 6 آخرين في قضية "حرق مجمع محاكم الإسماعيلية "التي وقعت أحداثها بمدينة الإسماعيلية شمال شرق القاهرة تزامنًا مع أحداث فض اعتصام ميداني رابعة والنهضة في 14 أغسطس  2013.

وجاء في أحكام  المحكمة التي انعقدت بالهايكستب بالقاهرة  الحكم بالسجن على 297 متهما حضوريًا حيث قضت بالحكم المؤبد على متهم واحد-حضوريًا-  وبالسجن عشر سنوات على 5 متهمين وهم محمد بديع  مرشد الإخوان وصفوت حجازي ومحمد البلتاجي ومحمد طه وهدان وسيدة تدعى "إيمان مصطفى " .

فيما قضت المحكمة بالسجن 15 عاما على نحو 273 متهما وبالسجن ما بين عام الى ثلاثة أعوام  على 18 متهما وبرأت المحكمة 6 متهمين وقضت بالسجن المؤبد على بقية المتهمين الهاربين غيابيًا.

وترجع أحداث القضية الى 14 اغسطس  2013 تزامنًا  مع أحداث  فض اعتصامي  رابعة والنهضة عندما اقتحم  العشرات مبنى مجمع محاكم الإسماعيلية وأضرموا  النار في مبنى المحكمة الإبتدائية ,ومبنى النيابات بالمجمع .وشهد محيط مجمع المحاكم اشتباكات  بين المحتجين وبين قوات الجيش والشرطة اسفرت عن مقتل نحو 10 .

وفي ديسمبر 2014 أصدر  المحامي العام الأول  لنيابات الإسماعيلية  قرارًا  بإحالة  312 من أنصار الرئيس  المعزول محمد مرسي إلى  المحكمة العسكرية منهم مرشد الإخوان  المسلمين محمد بديع ومحمد البلتاجي وصفوت حجازي و309 اخرين بينهم سيدتان  في القضية بعدما تم توجيه اتهامات لهم بالقتل واقتحام  منشأة عامة والتحريض على العنف والشغب ومقاومة رجال الشرطة والجيش والتخريب .

وبدأت محاكمة المتهمين في 11 يناير من العام الماضي-2015-  أمام محكمة جنايات الإسماعيلية العسكرية بمقر قيادة الجيش الثاني الميداني بمدينة الإسماعيلية ولأسباب أمنية تتعلق بتأمين المحاكمة تم نقل فاعليات المحاكمة إلى محكمة الهايكستب العسكرية بالقاهرة.