وزيرة الهجرة: معسكر الجاليات المصرية جاء تلبية لأولياء الأمور بالخارج

وزيرة الهجرة: معسكر الجاليات المصرية جاء تلبية لأولياء الأمور بالخارج

قالت وزيرة الدولة للهجرة وشؤون المصريين بالخارج، السفيرة نبيلة مكرم، إن معسكر أبناء الجيل الثالث والرابع للمصريين بالخارج جرى بناء على رغبة أولياء الأمور بالخارج، لربط أطفالهم بالوطن؛ نظرًا لظروف سفرهم للخارج وبعض أطفالهم لا يتجاوز سوى عدد من الشهور، بينما ولد البعض الآخر بالخارج.

وأشارت وزيرة الهجرة، إلى أن المعسكر تنظمه الوزارة، للأطفال من سن 11 إلى 16 عاما، بهدف تصيح المفاهيم الخاطئة، والأخبار المزيفة التي يتم بثها في الخارج عن مصر، موضحة أنه جارٍ تعريف الجيل الثاني والثالث بالخارج على مفاهيم الأمن القومي، والتحديات التي تواجه الدولة المصرية، وذلك بالتعاون مع أكاديمية ناصر العسكرية، بجانب تنظيم الرحالات التثقيفية داخل المعالم التاريخية والأثرية بمصر.

وأضافت أن هذا المعسكر بعد الثاني للجاليات المصرية في مصر، ولكن حرصنا خلال هذا المعسكر على تواجد أبناء أبطال وشهداء سيناء؛ حيث حضر 4 أطفال من أبناء الشهداء وعلى رأسهم الطفل حمزة نجل الشهيد منسي، لافتة إلى أن الهدف من حضور أبناء الشهداء هو إظهار نموذج حي ومشرف للتضحية والعطاء من أجل الوطن، وإبراز مدى تفوق أبناء هؤلاء الشهداء رغم الظروف التي مروا بها وإصرارهم على استكمال مسيرة التضحية والعطاء.

جاء ذلك خلال مشاركة وزيرة الدولة للهجرة وشؤون المصريين بالخارج، اليوم الجمعة، فعاليات معسكر أبناء الأجيال الثاني والثالث والرابع للمصريين بالخارج بمدينة شرم الشيخ، بحضور عدد من أبناء الشهداء، بالتعاون مع شركة «ويل سبرينج»، لإقامة المعسكرات الرياضية وفقا للبروتوكول المبرم بينها وبين وزارة الهجرة.