مستشفى شفاء الأورمان لعلاج الأورام بالأقصر ينظم أكبر حملة للتبرع بالدم.. صور

مستشفى شفاء الأورمان لعلاج الأورام بالأقصر ينظم أكبر حملة للتبرع بالدم.. صور

نظم مستشفي شفاء الأورمان لعلاج الأورام بالمجان بمحافظة الأقصر، أضخم خيمة للتبرع بالدم بميدان صلاح الدين بوسط المدينة، وذلك لحث المواطنين علي تنويع طرق التبرع لدعم المستشفي ومرضي السرطان بمحافظات الصعيد الذي يتلقون العلاج المجاني داخلها بصورة يومية.

وأشرف علي تجهيز خيمة التبرع بالدم لصالح المستشفي من عصر يوم الخميس حتي نهاية اليوم، العميد أيمن الشريف رئيس مدينة الأقصر، وعدد من قيادات المحافظة والمدينة ورجال الشرطة لتأمين الفعاليات للحملة، وتواجد أطباء المستشفي داخل الخيمة لفحص المواطنين قبيل التبرع بالدم لصالح المرضي في غرف العمليات، وكان أول المتبرعين فى الحملة العميد أيمن الشريف رئيس مدينة الأقصر وقيادات مجلس المدينة، كما تبرع بالدم الفنان حمدى الغبرى الشهير بالحاج الضوى، ودعا العميد أيمن الشريف رئيس مدينة الأقصر موظفي مجلس المدينة للتبرع بالدم وهى الدعوة التى لاقت استجابة كبيرة من الموظفين والعاملين بالمجلس.

واستقبل أطباء ومسؤولو العلاقات العامة وبعض موظفي المستشفي المتبرعين داخل الخيمة التي جهزت لاستقبال المتبرعين.

وفي هذا الصدد قال الدكتور هاني حسين مدير عام المستشفى، إن بنك الدم بالمستشفي يقوم بعمل تحليل كامل للفيروسات (الإلتهاب الكبدي – الإيدز – الزهري)، وكذلك عمل صورة دم كاملة للمتبرع لتوفير كيس دم آمن وفعال لمريض مستشفي شفاء الأورمان، حيث يتم عمل جميع التحاليل وصرف الأكياس للمرضي مجانًا.

وأضاف الدكتور هاني حسين، أنه في كل مرة يتبرع فيها المواطن بالدم يساهم في إنقاذ حياة 3 أشخاص حيث يتم فصل الدم لمكوناته لعلاج الأمراض المختلفة، ويستطيع التبرع من يبلغ عمر من 18 لـ60 سنة، وإذا بدأ الفرد الواحد في التبرع نت سن 18 سنة حتي سن الستين فقد يساهم في إنقاذ حوالي 300 شخص، موضحًا أنه يمكن التبرع بالدم كل 3 شهور للرجال و4 شهور للسيدات، كما يمكن التبرع بالصفائح الدموية كل أسبوعين بأمان تام فلا يوجد أي احتمال لانتقال أي عدوي للمتبرع، حيث أن كل الأدوات تستخدم لمرة واحدة فقط.

وأكد الدكتور هاني حسين مدير عام مستشفي شفاء الأورمان، أن عملية التبرع بالدم تستغرق حوالي من 20 لـ40 دقيقة وتشمل ملء إستمارة المتبرع وتحليل الهيموجلوبين، والكشف الطبي للتأكد من ملائمة المواطن طبيًا للتبرع بالدم، موضحًا أنه رغم تطور العلم الحديث فلم يتم إكتشاف بدائل لدم الإنسان وأنه فقط يمنح من شخص لآخر، وبالتبرع يكون الفرد سبب في إعطاء شخص آخر فرصة للحياة، مؤكدًا أن التبرع بالدم يعيد الحيوية والنشاط للجسم بسبب تحفيز النخاع لتجديد خلايا الدم وتنشيط الدورة الدموية.

ومن جانبة قال الدكتور محمد يعقوب مدير بنك الدم بمستشفى شفاء الأورمان، إن التبرع بالدم زكاة يؤجر عليها المتبرع من الله، فضلًا عن أن التبرع بالدم كل ثلاثة أشهر للرجال واربعة أشهر للنساء، ومفيد للصحة ولتجديد الدم وينشط خلايا المخ، مقدما الشكر لمجلس مدينة الأقصر ، والإسعاف ومديرية الشئون الصحية والقيادات الأمنية للمشاركة الفعالة فى هذا الحدث العظيم وأسهموا فى الحملة وقاموا بالتبرع بالدم، ومشيرًا إلى أن المستشفى تقوم بعمل كافة التحاليل الفيروسية للمتبرعين، وذلك للتأكد من سلامة أكياس الدم ومشتقاتها والتى تقدم لمريض مستشفى الأورام بالمجان .

وأضاف " يعقوب " أنه تم إنشاء بنك الدم بالمستشفى منذ 3 أشهر، مشيرًا إلى أن المستشفى يخدم المرضى في 6 محافظات بالصعيد حيث تقدم لهم العلاج بالمجان، موضحًا أن المستشفى افتتح بنك الدم لفتح مجال جديد للتبرع للمستشفي بجانب الدعم المادي والمعنوي خلال الزيارة، حيث تم إعداد بنك دم داخل إحدى غرف المستشفي برعاية أهل الخير لإتاحة الفرصة للزائرين للتبرع بالدم للمساهمة في توفير كافة فصائل الدم للمرضي خلال تواجدهم بغرف العمليات الجراحية خلال الفترة المقبلة.

وكانت قد انطلقت مستشفي شفاء الأورمان لعلاج الأورام بالمجان بمحافظة الأقصر، خلال الفترة الماضية في إجراء العمليات الجراحية لمرضي السرطان داخل المرحلة الثانية بالطابقين الأول والثاني بصرح المستشفي، وذلك في إطار سعي المستشفى لتقديم الخدمة المتكاملة للمرضي بداية من الكشف مرورًا بجرعات العلاج الكيماوي والإشعاعي والأشعة المختلفة حتي العمليات والتدخل الجراحي للحالات التي تتطلب ذلك، وفي هذا الصدد فتحت مجالا جديدا للتبرع للمستشفي بجانب الدعم المادي والمعنوي خلال الزيارة، حيث تم إعداد بنك دم داخل إحدى غرف المستشفي برعاية أهل الخير لإتاحة الفرصة للزائرين للتبرع بالدم للمساهمة في توفير كافة فصائل الدم للمرضي خلال تواجدهم بغرف العمليات الجراحية خلال الفترة المقبلة.

ومنذ إفتتاح بنك الدم داخل المستشفي والذي يضم جهاز لقياس الوزن والطول، و4 كراسي مجهزة تبرعًا من أهل الخير، بدأت المستشفي في تلقي التبرعات بالدم من الزائرين من طلبة المدارس والكليات والجامعات المختلفة، بجانب فرق الكوميديا والإسكتشات والفن وغيرهم، وأعلن طلبة المدارس والجامعات المختلفة عن تنظيم حملات لزيارات كافة طلاب الصعيد للمستشفي للتبرع بالدم لصالح المرضي، كنوع من الدعم المختلف والمطلوب بكثافة لخدمة المرضي داخل غرف العمليات الجراحية مستقبلًا.