البابا يفتتح الديوان البطريركي والكلية الإكليريكية في الإسكندرية

البابا يفتتح الديوان البطريركي والكلية الإكليريكية في الإسكندرية البابا يفتتح الديوان البطريركي بالإسكندرية

الأخبار المتعلقة

الليلة.. الكنيسة تحتفل بمئوية "مدارس الأحد" في مكتبة الإسكندرية

حبيب جرجس.. رفضت الكنيسة تعيينه مطرانا فصار "قديسا"

الكنيسة تقيم معرضا لأيقونات "رحلة العائلة المقدسة" بمكتبة الإسكندرية

الكنيسة تتمدد عالميا.. والبابا يضع خطة لخدمة أقباط المهجر حتى 2040

افتتح البابا تواضروس الثاني، بابا الإسكندرية وبطريرك الكرازة المرقسية، صباح اليوم الأربعاء، مبنى ديوان بطريركية الأقباط الأرثوذكس، وكذلك مقر الكلية الإكليركية بالإسكندرية، وذلك بعد التجديدات الشاملة والتطويرات والتوسعات الجديدة بهما، حيث تم زيادة عدد قاعات الدراسة بالكلية الإكليريكية وسعتها بالاضافة الى المدرج الرئيسى الذى يسع 200 دارس.

وحضر الاحتفالية مدير أمن الإسكندرية، اللواء محمد الشريف، إلى جانب الأنبا كيرلس رئيس دير مارمينا العجائبي، والأنبا بافلي أسقف الشباب بالإسكندرية، والقمص رويس مرقس وكيل بطريركية الإسكندرية السابق، والقس إبرام إميل وكيل البطريركية الحالي.

وقام البابا كذلك بتكريم أوائل الخريجين من دفعات الكلية الإكليريكية منذ نشأتها عام 1971 وحتى الآن.

والكلية الإكليريكية هي معهد دينى مقره الرئيسي في الكاتدرائية المرقسية بالعباسية، وله فروع عدة داخل مصر وخارجها، وهدفه تخريج الكهنة بالكنيسة، وتبلغ مدة الدراسة بها 4 سنوات.

ومن المقرر أن يشهد البابا مساء اليوم، الاحتفالية التي تنظمها الكنيسة بمناسبة بمرور 100 سنة على تأسيس مدارس الأحد، في قاعة المؤتمرات الكبرى بمكتبة الإسكندرية الدكتور مصطفي الفقي، مدير مكتبة الإسكندرية.

ويتضمن الاحتفال الذى يشارك فيه عدد من أساقفة الكنيسة على رأسهم الأنبا دانيال أسقف المعادي وسكرتير المجمع المقدس، عرض أوبريت عن هذه المدارس التى تأسست على يد القديس الأرشيدياكون حبيب جرجس عام 1918.

ومدارس الأحد هي عبارة عن اجتماع أسبوعي، أسسها رجل علماني أنجليكاني يدعي روبرت رايكس في انجلترا، عام 1780، قبل أن ينقلها إلى مصر الأرشيدياكون –رئيس الشمامسة- حبيب جرجس إلى الكنيسة القبطية الأرثوذكسية، عام 1918، ويتم خلالها تعليم الأقباط الكتاب المقدس والحياة الكنسية والسلوك المسيحي وتنظيم بالرحلات الدينية والخلوات الروحية.