حبس طبيب بالدقهلية فى «تصوير مريضات وممارسة الرذيلة بعيادته»

حبس طبيب بالدقهلية فى «تصوير مريضات وممارسة الرذيلة بعيادته» مديرية أمن الدقهلية

الأخبار المتعلقة

حبس منتحل صفة طبيب بمستشفى دكرنس 4 أيام على ذمة التحقيقات

"استئناف السويس" تؤيد حبس طبيب لاتهامه بالتسبب في وفاة مريضة

حبس خادمة بتهمة سرقة مشغولات ذهبية من شقة طبيب بالمقطم

حبس طبيب لاتهامه بالتسبب في وفاة طفل أثناء "عملية اللوز" بنجع حمادي

أمرت نيابة مركز أجا، بالدقهلية، بحبس طبيب أمراض باطنة 15 يوماً على ذمة التحقيقات، فى تصوير مريضات أثناء الكشف عليهن وظهور عوراتهن، والتحرش وممارسة الرذيلة مع بعضهن، بواسطة كاميرا بجهاز الكمبيوتر داخل عيادته الخاصة. وأفاد مصدر أمنى بأنه جرى ضبط 27 مقطع فيديو جنسى على «كمبيوتر» الطبيب داخل عيادته. وتلقى مدير أمن الدقهلية، اللواء محمد حجى، إخطاراً من مدير مباحث المديرية، العميد محمد شرباش، بورود بلاغ إلى مركز شرطة أجا، بنشوب مشاجرة داخل عيادة طبيب فى دائرة المركز، وتجمهر الأهالى، فانتقل رئيس مباحث المركز، المقدم محمد فوزى زيدان، إلى محل الواقعة، وتبين حدوث مشادة بين «حمزة. أ. م»، 34 سنة، عامل، والدكتور «محمد. أ. م»، 46 سنة، طبيب باطنة وأستاذ مساعد بطب المنصورة، وبسؤال المدعى، أكد أن زوجته «منى. م. ر» خضعت للكشف لدى الطبيب فى اليوم السابق، فتحرّش بها ولمس أجزاءً من محارمها دون ضرورة طبية، متهماً الطبيب بأنه اعتاد تصوير المريضات عاريات، بواسطة كاميرا مثبتة على الكمبيوتر فى غرفة الكشف، وبالفحص تبين وجود كاميرا موجّهة إلى سرير الكشف، مع وجود مقاطع فيديو تظهر عورات عدد من النساء. وأمر مدير نيابة أجا محمود أبوحشيش، وبإشراف المحامى العام الأول لنيابات جنوب الدقهلية، المستشار أيمن عبدالهادى، بحبس الطبيب المذكور 15 يوماً والتحفّظ على الكاميرا والكمبيوتر ومقاطع الفيديو، وسادت حالة من الاستياء بين أهالى المريضات اللائى ترددن على عيادة الطبيب، خوفاً من أن تطالهن الفضيحة.

وأكد مصدر بنقابة الأطباء أن النقابة تنتظر نتائج التحقيقات مع الطبيب المتهم، وفى حال ثبوت الوقائع المنسوبة إليه، سيكون مصيره الفصل من النقابة نهائياً.