استنفار أمني بالبحيرة استعدادا لمراسم الصلاة على أسقف دير أبو مقار في وادي النطرون

استنفار أمني بالبحيرة استعدادا لمراسم الصلاة على أسقف دير أبو مقار في وادي النطرون

يشهد محيط دير الأنبا أبو مقار بوادي النطرون، حالة من الاستنفار الأمني، لاستقبال جثمان نيافة الأنبا أبيفانوس أسقف ورئيس الدير، لإقامة صلاة الجناز.

وقال مصدر من رجال الكنيسة، إن الصلاة ستُقام بحضور قداسة البابا الأنبا تواضروس الثاني بابا الإسكندرية وبطريرك الكرازة المرقسية، وحشد من المطارنة والأسقافة بالبحيرة والإسكندرية وكفر الشيخ والمنوفية وطنطا، وذلك بأحد كنائس الدير، وذلك غدا الثلاثاء، وسيدفن الجثمان بالدير.

وتشهد مدينة وادي النطرون استنفارا أمنيا مكثفا بنشر المتاريس وخبراء المفرقعات ونشر الأكمنة الثابتة والمتحركة بنطاق مدينة وادي النطرون لانتظار وصول جثمان رئيس دير الأنبا أبو مقار.

وكان اللواء علاء عبد الفتاح، مدير أمن البحيرة، تلقى إخطارا من اللواء عبد الغفار الديب، رئيس مباحث المديرية يفيد بورود بلاغا من المسؤولين بدير الأنبا أبو مقار بوادي النطرون بالعثور على جثة رئيس الدير غارقا في بركة من الدماء أمام القلاية الخاصة بة داخل الدير صباح أمس الأحد.

وانتقلت على الفور الأجهزة الأمنية بوادي النطرون وتم نقل الجثة مشرحة مستشفى وادي النطرون وكلفت النيابة المباحث بكشف غموض الحادث وضبط مرتكبيه وانتداب طبيب شرعي لتشريح الجثة وبيان أسباب الوفاة والأداة المستخدمة.

ومن جانبه، قرر مدير الأمن تشكيل فريق بحث برئاسة اللواء محمد هندي، مدير المباحث ضم ضباط فرع البحث الجنائي بالنوبارية ومباحث وادي النطرون بالاشتراك والأمن العام لكشف لغز الحادث وضبط مرتكبيه.