بالصور| "دار الهلال" تحتفل بتسوية 350 مليون جنيه مديونية مع بنك مصر

بالصور| "دار الهلال" تحتفل بتسوية 350 مليون جنيه مديونية مع بنك مصر حفل دار الهلال

الأخبار المتعلقة

أسامة هيكل: لا نية لخصخصة المؤسسات الصحفية القومية

"الوطنية": القانون الجديد يضع قواعد لأول مرة لإصلاح المؤسسات الصحفية

مقترح برلمانى لنقل نصف ملكية «المؤسسات الصحفية» إلى العاملين بها

غدا.. "التخطيط" تعقد دورة تدريبية لدعم دور المؤسسات الصحفية والإعلام

قال محمد الإتربي، رئيس مجلس إدارة بنك مصر، إن مؤسسة صحفية مثل دار الهلال لا بد أن نقف معها لما تبذله من دورها الوطني، مؤكدا أن بنك مصر طوال تاريخه له دور اجتماعي واقتصادي.

وأضاف الإتربي، خلال احتفالية عقدتها مؤسسة دار الهلال بمناسبة نجاحها في تسوية ديون الدار مع بنك مصر، وتوقيع عقد تسوية الديون لدى البنك، أنه بموجب هذا الاتفاق تسوى ديون المؤسسة البالغة 350 مليون جنيه، وتمثل هذه الديون 87% من إجمالي الديون التجارية للمؤسسة.

وأعرب عن سعادته بإغلاق الدين بالكامل لمؤسستي دار المعارف وروز اليوسف واستكملت بدار الهلال، لافتا إلى أن ملف ديون المؤسسات الصحفية ظل معلقا من عشرات السنوات، مضيفا: "بنك مصر له دور وطني، ولا بد أن يلعب دوره على أكمل وجه"، معتبرا أن البنوك هي التي استطاعت حمايه مصر، معلنا أن الفترة المقبلة تشهد تسوية بين البنك ودار التحرير.

فيما قال مجدي سبلة، رئيس إدارة الهلال، إن المؤسسه تحتفل بتسوية مديوناتها التاريخيه لبنك مصر، وترفع عبئا ثقيلا عنها كان شغلها الشاغل على مدى قرابة الأربعين عاما الماضية، لما تمثله هذه الديون من تحد ضخم يقف ويحول دون تطويرها، فبهذا تسترد مكانتها في المنطقة العربية.

وأضاف سبلة، خلال كلمته في المؤتمر الذي عقد لإعلان تفاصيل التخلص من مديونات المؤسسة، أن الحلم تحقق أخيرا وهذا دليل للسعي في محاولات لإعاده هيكلتها واستعادة مديوناتها رغم كل الصعوبات، متابعا: "ما كان ليتحقق هذا الإنجاز دون تشجيع الهيئة الوطنية للصحافة بواسطه كرم جبر".

بينما قال عصام فرج، وكيل الهيئة الوطنية للصحافة، إن الهيئة منذ تشكيلها وضعت أمامها التخلص من كل المعوقات التي تواجه المؤسسات الصحفية القومية خاصة الاقتصادية التي تكبل عملها الصحفي، مشيرا إلى أن كل المؤسسات عملت على دراسة أوضاعها من أجل إيجاد حلول لها.

وأكد الكاتب الصحفي عبدالله حسن عضو الهيئة الوطنية، دور رئيس مجلس إدارة بنك مصر محمد الإتربي، في تسوية ديون المؤسسات الصحفية المتراكمة عبر عقود التي كانت تعوق عمل المؤسسة، موضحا أن هذه الخطوة تساعد المؤسسات على التفرغ لعملها الصحفي، قائلا: "ستظل الهلال واعدة في مجال الصحافة، والهيئة في انتظار باقي المؤسسات للانتهاء من تسوية ديونها"، موجها التحية لبنك مصر على هذه التسوية.