تجديد حبس كولومبية 15 يوماً لاتهامها بتهريب مواد مخدرة لمصر

تجديد حبس كولومبية 15 يوماً لاتهامها بتهريب مواد مخدرة لمصر مخدرات - صورة أرشيفية

كتب عامر مصطفى

إضافة تعليق

قرر قاضى المعارضات بمحكمة شمال القاهرة بالعباسية تجديد حبس فتاة كولومبية 15 يوما على ذمة التحقيق لاتهامها بجلب مخدر الكوكايين للبلاد.

وكشفت الفتاة الكولومبية لورا "28 سنة"، المتورطة فى قضية جلب كمية من مخدر الكوكايين وإدخالها للبلاد، أمام النيابة العامة، بحضور مترجم من سفارتها، أن حاجتها للمال وراء تنفيذ الجريمة.

وأدلت المتهمة باعترافات تفصيلية أمام محققى نيابة حوادث شرق القاهرة برئاسة المستشار إبراهيم صالح، المحامى العام الأول للنيابات، لتقر بحيازتها لمواد مخدرة حاولت إدخالها البلاد بعد أن أقنعها أحد الأشخاص بذلك، مبررة بأنها تحتاج إلى الأموال.

ووقفت المتهمة التى تدعى "لورا"، 28 سنة، أمام ممثل النيابة، واعترفت فى بداية الأمر بالمضبوطات التى ضبطها مفتشى مطار القاهرة أثناء دخولها البلاد عن طريق ميناء القاهرة الجوى، مؤكدة أن تلك المواد كانت ستسلمها إلى أحد الأشخاص للإتجار فيها، وإن دورها كان توصيل المواد المخدرة فقط إلى داخل مصر.

وأكملت المتهمة حديثها فى وجود مسئول سفارتها داخل القاهرة، إنها تقابلت مع شخص عربى الجنسية يرتدى ملابس تدل على هويته العربية، ولكنها غير متذكرة مواصفاته، مؤكدة أنها لو رأته لتعرفت عليه على الفور، متابعة أن ذلك الشخص عرض عليها مبلغ مالى كبير من العملة الصعبة، مقابل دخول مادة الكوكين المخدرة، مبررة سبب موافقتها على التورط فى تلك الجريمة بسبب احتياجها للمال، وأن المتهم أغراها بالمال ولم تكن تتخيل أن السلطات المصرية ترصدها.

وأمرت النيابة بعرض المضبوطات على المعمل الكيميائى، كما أمرت بتفريغ التليفون المحمول الخاص بالمتهمة لمعرفة المتهم الرئيسى.

ترجع تفاصيل الواقعة عندما تمكنت الإدارة العامة لمكافحة المخدرات بالاشتراك مع الإدارة العامة لشرطة ميناء القاهرة الجوى من ضبط راكبة تحمل كولومبية الجنسية، وذلك حال وصولها لميناء القاهرة الجوى قادمة من إحدى الدول الأفريقية وبتفتيش المذكورة وحقائبها عقب تقنين الإجراءات عثر بين طيات باروكة شعر مستعار ترتديها على المضبوطات 3 ثلاثة لفافات اسطوانية الشكل تحوى مادة الكوكايين المخدر وزنت كيلو جرام.

إضافة تعليق