«الوزراء»: نعمل على التطوير الشامل للسكة الحديد بتكلفة 56 مليار جنيه

«الوزراء»: نعمل على التطوير الشامل للسكة الحديد بتكلفة 56 مليار جنيه

قال السفير أشرف سلطان، المتحدث باسم مجلس الوزراء، إن تعاقد وزارة النقل مع شركة نمساوية لتوريد جرار يكشف عن عيوب قضبان السكك الحديد، أمر مهم للغاية ويأتي في إطار خطة الدولة لتطوير السكة الحديد بشكل كامل.

وأضاف في مداخلة هاتفية ببرنامج «يحدث في مصر»، المذاع عبر فضائية «إم بي سي مصر»، مساء الثلاثاء، أن الدولة تعمل وفق خطة محددة لتطوير السكك الحديدية بشكل كامل وشامل بداية من السكك ووسائل المراقبة وحتى شراء جرارات جديدة للقطارات، بتكلفة إجمالية 56 مليار جنيه، موضحًا أنه في الوقت الحالي وحتى اكتمال التطوير يجب أن تكون هناك أداة للتأكد من سلامة الخطوط والكشف عن العيوب ومعالجتها بشكل فوري.

وأوضح أن الجرار الذي تعاقدت وزارة النقل عليه، يفحص خطوط السكك الحديدية ويتأكد من سلامتها بشكل علمي لأنه يسير عليها بسرعات مختلفة ويعمل بالموجات فوق الصوتية للكشف عن الخلل، مبينًا أن مصر ستستقدم ماكينة واحد للسير على كل الخطوط وكشف العيوب فورًا ليتم إصلاحها، بدلًا من الفحص اليدوي الذي كان معمولًا به.

وأكد أن التعاقد على هذا الجرار يعد نقلة نوعية من الفحص اليدوي إلى التكنولوجي لتحقيق أكبر درجة من الأمان وهو ما يتواكب مع خطة الدولة للتطوير والتجديد بشكل كامل، وفق قوله.

يذكر أن الدكتور هشام عرفات، وزير النقل، وقع صباح اليوم، عقدًا لتوريد ميكنة للكشف عن عيوب قضبان السكك الحديدة، مع شركة نمساوية بمقر مجلس الوزراء، بهدف زيادة معدلات الأمان للقضبان.