رئيس الأركان يعود إلى مصر بعد انتهاء زيارته للسودان

رئيس الأركان يعود إلى مصر بعد انتهاء زيارته للسودان

الرئيس السوداني يلتقي الفريق محمد فريد على هامش اجتماعات اللجنة العسكرية المشتركة

عاد إلى أرض الوطن الفريق محمد فريد، رئيس أركان حرب القوات المسلحة والوفد المرافق له بعد انتهاء زيارته الرسمية لدولة السودان لحضور الاجتماع الخامس للجنة العسكرية المصرية السودانية المشتركة والتي عُقدت بالعاصمة السودانية "الخرطوم".

وأسفرت اجتماعات اللجنة عن الاتفاق على تعزيز التعاون العسكري والأمني بين مصر والسودان والعمل المشترك من أجل تأمين الحدود ومكافحة الإرهاب ومجابهة كافة أعمال التهريب والتسلل.

وكان الرئيس عمر البشير، قد التقى الفريق محمد فريد على هامش اجتماعات اللجنة العسكرية المشتركة بين مصر والسودان، معربا عن عمق الروابط المشتركة التي تربط بين البلدين الشقيقين.

كما التقى الفريق محمد فريد، الفريق أول عوض بن عوف وزير الدفاع السوداني والفريق أول كمال عبد المعروف الماحي، رئيس الأركان المشتركة السودانية وناقش الجانبان عدد من الملفات ذات الاهتمام المشترك وسبل دعم علاقات التعاون العسكري والتدريبات المشتركة ونقل وتبادل الخبرات العسكرية بين البلدين.

وأكد وزير الدفاع السودانى على عمق العلاقات التي تربط بين مصر والسودان وتطابق وجهات النظر تجاه التحديات والتهديدات الأمنية التي تواجهها المنطقة.

كما أشار رئيس الأركان المشتركة السودانية، إلى أن ما تم الاتفاق عليه خلال اجتماعات اللجنة يعتبر نقلة حقيقية في مسيرة تعزيز العلاقات الاستراتيجية بين البلدين.

من جانبه، أكد الفريق محمد فريد، أهمية تطوير مجالات التعاون بين القوات المسلحة لكل من مصر والسودان، مشيرا إلى توافق الرؤى حول استراتيجية مشتركة لتحقيق مصالح البلدين الشقيقين، وأن القوات المسلحة المصرية تعتبر امتدادا للقوات المسلحة السودانية وتتعاون فيما تتطلبه مصلحة البلدين بتوجيهات من القيادة السياسية المصرية.

حضر الاجتماعات عدد من قادة القوات المسلحة المصرية والسودانية.