البرلمان الأفريقى يرحب بإنشاء "الأوقاف" مراكز إسلامية بدول القارة السمراء

البرلمان الأفريقى يرحب بإنشاء "الأوقاف" مراكز إسلامية بدول القارة السمراء الدكتور محمد مختار جمعة وزير الاوقاف

كتب - إسماعيل رفعت

إضافة تعليق

وجه النائب مصطفى الجندى، رئيس التجمع البرلمانى لدول شمال أفريقيا والمستشار السياسى لرئيس البرلمان الافريقى التحية للدكتور محمد مختار جمعة وزير الأوقاف، لاهتمامه البالغ بالمركز الإسلامى التابع لوزارة الأوقاف بدولة تنزانيا وإسناد أعمال تطوير المرحلة الأولى للمركز إلى شركة المقاولين العرب (فرع تنزانيا).

وقال "الجندى"، فى بيان له أصدره اليوم الخميس، أن هذا الاتجاه من وزارة الأوقاف يأتى فى إطار الدور الكبير الذى يقوم به الرئيس عبد الفتاح السيسى تجاه جميع القضايا التى تهم جميع دول القارة السمراء وفى إطار الدور الريادى لمصر إفريقيًا وعالميًا في نشر الفكر الوسطي المستنير وأيضا استمرارا لدور وزارة الأوقاف المصرية في القيام بواجبها الدينى والوطنى سواء فى نشر صحيح الدين وسماحته أم فى تعزيز دور مصر الحضارى والريادى فى حمل لواء الوسطية  وترسيخ أسس السلام العالمى والتعايش السلمى بين البشر، والتواصل الحضارى بين الشعوب وأيضا من منطلق اهتمامنا بعمقنا الأفريقى.

وأوضح أن جميع قادة ورؤساء وحكومات وشعوب الدول الافريقية ينظرون الى علماء مصر ورجال الدين نظرة إعجاب وتقديم ويثقون ثقة كاملة وبلا حدود فى علماء الازهر الشريف ووزارة الأوقاف ودار الإفتاء وأيضا رجال الكنيسة المصرية، واعتبر النائب مصطفى الجندى وجود 12 موفدًا على نفقة وزارة الأوقاف للعمل بالمركز الإسلامي المصري بدار السلام وفرعيه فى أرنجا وأروشا، بمثابة سفراء لمصر.

وطالب "الجندى" من الدكتور محمد مختار جمعة وزير الأوقاف، التوسع فى إنشاء مثل هذه المراكز داخل جميع الدول الأفريقية، مؤكدا أن البرلمان الأفريقى على استعداد تام لمساندة جهود وزير الأوقاف فى التوسع فى إنشاء مثل هذه المراكز.

إضافة تعليق