أسرة عفروتو تنهار أثناء سماع مرافعة النيابة ضد المتهمين.. فيديو

أسرة عفروتو تنهار أثناء سماع مرافعة النيابة ضد المتهمين.. فيديو أسرة عفروتو تنهار أثناء سماع مرافعة النيابة ضد المتهمين

انهمرت دموع أسرة محمد عبد الحكيم وشهرته عفروتو، الذى قتل على يد معاون مباحث وامين شرطة بقسم المقطم، اثناء القبض عليه فى يناير الماضى، خلال مرافعة المستشار مصطفى بركات رئيس نيابة حوادث جنوب القاهرة الكلية فى محاكمة المتهمين.

وتأثرت الأسرة بحديث ممثل النيابة الذى وجه سيلا من الاتهامات للمتهمين الذين خانوا قسم الولاء على احترام حقوق المواطنين وكرامتهم، واستغلوا منصبهم فى دخولهم لذمرة الفاسدين.

وارتدى أفراد أسرة المجني عليه اثناء المحاكمة تي شيرتات حملت صورة عفروتو تخليدا لذكراه.

وعقدت الجلسة، برئاسة المستشار جعفر نجم الدين، وعضوية المستشارين أحمد الغندور، وهشام السيد، وأمانة سر محمد خميس، وسيد نجاح.

وكشفت التحقيقات أنه في 5 يناير الماضي، ألقى ضابط وأمين شرطة بقسم المقطم، القبض على محمد عبد الحكيم "عفروتو" في غير الأحوال التي تصرح فيها القوانين واللوائح للقبض على ذوي الشبهة بأن قاما باستيقافه وضبطه دون سند إجرائي مشروع وعذباه بدنيا وتعديا عليه ضربًا وصفعًا بالأيدي حتى لفظ أنفاسه الأخيرة.

وأرجع تقرير الطب الشرعي سبب الوفاة إلى أنه يعاني من انسكاب دموي رأسي الوضع مقابل الضلع السابع الأيسر على الخط الإبطي الأمامي وكسر بالضلع السابعة الأيسر وكدمة بالحافة السفلية في الفص السفلي للرئة اليسرى وتهتكات شديدة بالطحال ونزيف دموي بتجويف البطن.

وأحالت النيابة العامة، فى 15 يناير الماضى، المتهمين لمحكمة الجنايات بتهمتي ضرب أفضى إلى موت، والاحتجاز دون وجه حق للمجني عليه.