صور.. عم مصطفى أقدم صانع نحاس بأسيوط.. ورث الصنعة أبًا عن جد

صور.. عم مصطفى أقدم صانع نحاس بأسيوط.. ورث الصنعة أبًا عن جد أقدم صانع نحاس

اسيوط – ضحا صالح

إضافة تعليق

فى حارة صغيرة متفرعة من شوارع القيصارية التى تقع بغرب مدينة أسيوط، حيث الدكاكين القديمة والحوانيت المختلفة الأغراض فى البيع والشراء، والمعالم التى شكلها الزمن بحرفية فأضفت طابعا خاصا ميز سوق القيصارية عن غيره من الأسواق بمحافظة أسيوط، ليصبح هذا المكان تراثًا باقيًا من عبق التاريخ ليس فقط لأنه يضم ما لا يخطر على بال بشر ولكن احتفظت هذه المنطقة الأثرية بتراثها الغنى فأصبحت تضم مقتنيات نادرة.

عم مصطفى عبد العال أقدم صانع نحاس بسوق القيصارية احتفظ بمكانته مثلما احتفظ بمعالم ومقتنيات وتراث ليصبح علما من أعلام من المنطقة فى فن تصنيع النحاس وتبيضه وعلى الرغم من حزن عم مصطفى على اندثار المهنة والعزوف عن شراء النحاس إلا أنه لا يزال الأشهر والأقدم فى مجاله.

يقع دكان عم مصطفى فى حارة ضيقة متفرعة من شوارع القيصارية وعلى الرغم من مرور هذا العمر على الدكان التى ورثها مثلما ورث المهنة أبًا عن جد إلا أنها تضم جميع الأدوات والخامات المستخدمة فى تصنيع النحاس فتجد أسطوانة من الغاز موصلة بشعلة شديدة تستخدم فى لحام النحاس بالإضافة إلى ماكينة التلميع الكبيرة والصغيرة، وقطع خام من النحاس الاصفر المحتفظ بشكله الأصلى بالإضافة إلى عدة مطارق وجواكيش مختلفة الأحجام.

يجلس عم مصطفى على مقعد صغير يتوسط كل هذه الأشياء ويقضى يومه منحنيًا ومكبًا على صناعته التى ورثها والتى تعتبر مصدر الرزق الوحيد له.

يقول عم مصطفى عبد العال 65 عامًا إنه ورث مهنة تصنيع النحاس أبا عن جد وكانت تأتى إليه الناس من كل المراكز بالمحافظة وبالمحافظات المجاورة خصيصًا لشراء النحاس منه والذى كان يقوم بتحويله من النحاس الخام إلى أشكاله العديدة والمختلفة.

وأوضح عم مصطفى أن المهنة بدأت فى الانقراض منذ بدء التسعينات بسبب ظهور الألومنيوم وبعدها ظهور أنواع أخرى كثيرة من الأوانى بمختلف مسمياتها وأحجامها وأشكالها على الرغم من أن النحاس أفضل كثيرًا منها إن لم يكن هو الأفضل على الإطلاق.

وأضاف عم مصطفى أن كيلو النحاس وصل سعره الآن لحوالى 150 جنيهًا للنحاس الخام، ويتم شراؤه بسعر الجملة من القاهرة على هيئة أقراص ثم يتم تشكيله.

ويكمل: ولكن نظرًا لضعف الإقبال على شراء الأوانى النحاسية والتى لم تتعد الهون النحاس، أو السبرتاية للقهوة أو كنك القهوة الصغير، فحاليًا يقوم بتصنيع الشيشة النحاس فقط بكل أحجامها والتى تكون مطلوبة دائمًا فى المقاهى وقرى أسيوط بعد أن كان يصنع من النحاس جهاز العروسة بالكامل.

إضافة تعليق