مصطفى الفقي: الإصلاح هو الخيار الوحيد لتجنب الثورات

مصطفى الفقي: الإصلاح هو الخيار الوحيد لتجنب الثورات

قال الدكتور مصطفى الفقي، الكاتب والمفكر السياسي، إنه لا توجد إجراءات وقائية ضد قيام الثورات إلا بالعمل على تجنب ما يؤدي إليها، مشيرًا إلى ضرورة العمل على الإصلاح الحقيقي وليس الظاهري.

وأضاف «الفقي»، خلال لقائه مع برنامج «يحدث في مصر»، المذاع عبر فضائية «إم بي سي مصر»، مساء أمس الأربعاء، أن الإصلاح هو المتنفس أو الخيار الوحيد لتجنب الثورة، معقبًا: «الإصلاح يعني سيادة القانون والعدالة الاجتماعية، والديمقراطية، وتكافؤ الفرص، واحترام الفرد ومواجهة البطالة».

وعقب: «إذا جثم الحاكم على صدر الدولة لفترة طويلة، ولم تكن هناك أي محاولات إصلاحية لتغيير الأوضاع، لا أستطيع هنا أن أصادر على فكرة الثورة».

واستطرد أنه «من الممكن أن يثور الناس في أي لحظة، فهذه مسائل تلقائية ترتبط بعواطف الشعوب وانفعالاتها، ويصلون عندها إلى درجة من الضغط تدفعهم نحو الخروج»، مشيرًا إلى ضرورة ترشيد هذه الانفعالات وتحويل طاقة الرغبة في التغيير إلى برامج إصلاحية.

https://youtu.be/Ddo9KycvwbY