رمضان صبحى يكشف كواليس العودة للأهلى وسر تفضيله على باقى العروض

رمضان صبحى يكشف كواليس العودة للأهلى وسر تفضيله على باقى العروض رمضان صبحي

محمد عراقى

إضافة تعليق

عبر رمضان صبحى، لاعب النادى الأهلى المعار من صفوف هدرسفيلد الإنجليزى، عن سعادته بالتواجد مع الفريق خلال الفترة المقبلة، لافتًا إلى أنه سوف يبذل أقصى ما لديه خلال الفترة المقبلة من أجل مساعدة الفريق على تحقيق الفوز فى كل المباريات بمختلف البطولات التى يشارك بها.

وأوضح رمضان صبحى أن المفاوضات بدأت معه خلال شهر نوفمبر الماضى، وإن محمد فضل مدير التعاقدات السابق وحسام غالى منسق قطاع الكرة السابق بالنادى الأهلى قد بذلا جهدًا كبيرًا بها، والأيام الماضية شهدت تجدد المفاوضات معه قبل أن تبدأ المخاطبات بين الأحمر ومسئولى نادى هدرسفيلد الإنجليزى لتنتهى بالموافقة على عودته للنادى على سبيل الإعارة لمدة 6 أشهر قابلة للتمديد لمدة عام.

وأوضح رمضان صبحى أن النادى الأهلى بمثابة بيته ولا يمكن أن يتأخر عن العودة إليه فى أى وقت، وإن ذلك جعله لا يتردد فى قبول فكرة التواجد بالفريق من جديد، وأوضح أن مسئولى هدرسفيلد لم يكونوا موافقين على رحيله فى بداية الأمر قبل أن يتدخل لإقناعهم بقبول الفكرة بسبب رغبته فى العودة للفريق فى هذا التوقيت.

وكشف رمضان عن أنه تلقى عدة عروض خلال الفترة الماضية، لكنه منح الأولوية للنادى الأهلى بعد أن طلب النادى عودته خلال فترة الانتقالات الشتوية الجارية، موضحًا أنه تحدث مع مسئولى نادى هدرسفيلد، واختار الانضمام للفريق فى ظل رغبته بالتواجد بين صفوفه بالمرحلة الحالية، وكان له دور فى حسم الأمور.

وأضاف أنه سوف يبذل أقصى ما لديه خلال فترة الإعارة من أجل خدمة الأهلى وإنه لا يفكر سوى فى مساعدة الفريق على العودة الى مساره الطبيعي، فيما أكد أن شريف إكرامى حارس الفريق لم يتدخل فى المفاوضات بينه وبين النادى.

وتحدث اللاعب عن احترافه فى ستوك سيتى مؤكدًا أن أى لاعب حلمه هو الاحتراف بالدوريات الأوروبية، وإنه حصل على هذه الفرصة من خلال ما قدمه مع الأهلى الذى تربى بين جدرانه لمدة 12 عامًا.

وشدد رمضان صبحى على أن عودته للأهلى هدفها الأول والأساسى هو التركيز من أجل الفوز بالبطولات مع الفريق وأن يقدم كل ما يمكنه لتحقيق تطلعات الجماهير، وبعدها العودة الى أوروبا من جديد.

إضافة تعليق