الأهلي للزمالك: "بيني وبينك نقطة وماتش".. المارد الأحمر يعود للمنافسة على لقب الدورى.. رباعية بتروجت تؤكد قدرة حامل لقب البطولة فى الحفاظ على الدوري.. وقمة 30 مارس ترسم ملامح البطولة

الأهلي للزمالك: "بيني وبينك نقطة وماتش".. المارد الأحمر يعود للمنافسة على لقب الدورى.. رباعية بتروجت تؤكد قدرة حامل لقب البطولة فى الحفاظ على الدوري.. وقمة 30 مارس ترسم ملامح البطولة الاهلى والزمالك

كتبت أسماء عمر

إضافة تعليق

على أنغام "بيني وبينك خطوة ونص"، تعذف جماهير النادي الأهلي أطرب الألحان بعدما اقترب المارد الأحمر من صدارة جدول الدوري العام، عقب فوزه الأخير على فريق بتروجت برباعية نظيفة، وهي النتيجة الأكبر التي حققها الأهلي في المسابقة المحلية منذ انطلاق الموسم الجاري.

الأهلي العائد من بعيد إلى المنافسة رفع رصيده من النقاط إلى النقطة 51 دقيقة، ليحتل المركز الثاني خلف الزمالك المتصدر برصيد 52 نقطة، وينتظر المارد الأحمر خوض المباراة المقبلة أمام نادي الزمالك والتي ستحسم بشكل كبير صدارة جدول المسابقة. قمة مرتقبة بين القطبين

كلاسيكو على خط النار تترقبه جماهير القطبين يوم 30 مارس الجاري  بعد أن يخوض الفريق الأبيض مباراته المرتقبة في الجولة 26 أمام المقاولون العرب، حيث تطمح جماهير الأهلي في أن يواصل عماد النحاس نجم الأهلي السابق والمدير الفني الحالي لذئاب الجبل، نتائجه الجيدة مع أبناء ميت عقبة .

تراجع مستوى الزمالك خلال الفترة الأخيرة أيضاً بات مثير لمخاوف الجماهير البيضاء، خاصة وأن الزمالك منذ مباراة المقاصة و بالتحديد في المباريات السبع الأخيرة لم يحقق الأداء الممتع الذي اعتاد عليه جماهيره منذ انطلاق الموسم الجاري. أداء متفاوت للزمالك

فبعد فوز الزمالك على المقاصة برباعية مقابل هدف في الدوري العام، فاز بصعوبة على النجوم بهدف نظيف في الدقائق الأخيرة، قبل أن يفوز بشق الأنفس على انبي بهدفين لهدف في مباراة مثيرة حبست أنفاس جماهير الأبيض حتى الدقائق الأخيرة، ليتعادل الزمالك أمام بهدفين لمثلهما، ليخسر نقطتين هامتين أدخلت الأهلي في المنافسة على البطولة من جديد.

أما على الصعيد الأفريقي فقد استهل الزمالك مشواره في دور المجموعات بخسارة أمام جورماهيا الكيني بنتيجة 4/2، قبل أن يتعادل مع نصر حسين داي بهدف لمثله، ثم يتعادل أمام بترو أتليتكو بنفس النتيجة في برج العرب، وأخيراً حقق الفريق الأبيض فوزاً صعباً على ذات بطل أنجولا بهدف نظيف في مباراة العودة.

بينما شهدت الفترة الأخيرة تطوراً ملحوظاً في مستوى لاعبو الفريق الأحمر، ليحقق الأهلي أول رباعية له هذا الموسم وتحت قيادة لاسارتي والتي جاءت في شباك بتروجت، ومن قبلها ريمونتادا قوية أمام الجونة ليفوز الأحمر بهدفين لهدف، وثلاثية مقابل هدف أمام الداخلية.

أما على الصعيد الأفريقي فحدث ولا حرج، فقد تمكن المارد الأحمر من التربع على عرش الصدارة في مجموعته بدوري الأبطال، برصيد 7 نقاط من انتصارين وتعادل وخسارة وحيدة خارج الديار .

الأحمر يقترب من المنافسة

حظوظ الاهلي حامل لقب الدوري باتت ترتفع من مباراة إلى أخرى وظهر ذلك في العروض والمستوى الذي يقدمه اللاعبين، وخاصة بعد التدعيمات القوية التي شهدتها صفوف الفريق في يناير الماضي، والتي انتشلت الأحمر من وسط الجدول إلى الوصافة منتظراً خوض مؤجلاته الأربعة المتبقية بالدوري، وتعثر الزمالك في أي مباراة لينقض على قمة البطولة التي يحمل لقبها في الثلاث نسخ الأخيرة .

إضافة تعليق