5 خطوات تساعد مانشستر يونايتد على تخطى باريس سان جيرمان ومواصلة الحلم

5 خطوات تساعد مانشستر يونايتد على تخطى باريس سان جيرمان ومواصلة الحلم مانشستر يونايتد

كتب إسلام مسعود

إضافة تعليق

تلقى فريق مانشستر يونايتد الإنجليزى هزيمة قاسية بهدفين دون رد ضد باريس سان جيرمان فى ذهاب دور الـ 16 لدورى أبطال أوروبا على ملعب "أولد ترافورد"، ليصعب مهمته نسبياً فى التأهل إلى ربع نهائى البطولة القارية فى جولة الإياب المقرر إقامتها العاشرة مساء اليوم،الأربعاء، على ملعب "حديقة الأمراء".

يدخل مانشستر يونايتد اليوم، ضد باريس سان جيرمان متأثراً بغياب عدد من العناصر الأساسية، حيث يفتقد 10 لاعبين من القوى الضاربة للشياطين الحمر أبرزهم بول بوجبا بسبب تعرضه للإيقاف لحصوله على البطاقة الحمراء فى مباراة الذهاب.

وفى مباراة اليوم، قد يتمكن اليونايتد من العبور حال تطبيق تلك الخطوات.. اللعب بثلاثى  فى الخط الخلفى

فى مباراة الذهاب نجح توماس توخيل مدرب باريس سان جيرمان فى إستغلال سرعات كيليان مبابي وأنخيل دى ماريا لزيادة القوة الهجومية لنادى العاصمة حتى تمكن من خطف هدفين وجاء هذا بسبب عدم اللعب بثلاثى دفاعى فى خط الخلف للشياطين الحمر وخوض اللقاء بالثنائى بايلي وليندلوف.

وفى حالة اللعب بالثلاثى بايلي وليندلوف وسمولينج فى الخط الخلفى سيمنح هذا الفريق القدرة على إخماد الإنطلاقات الهجومية لثنائى باريس سان جيرمان مصدر الخطورة الرئيسي على مرمى دى خيا، مع العلم بأن سرعة نقل الكرة إلى الأمام سيكون سر تفوق "الريد ديفيلز" على البياسجي. منح دالوت أدوارا هجومية أكبر

دائماً يعتمد أولى جونار سولشاير المدير الفنى مانشستر يونايتد فى الهجوم على الجناح الأيسر ماركوس راشفورد، وسيكون الفريق مطالبا اليوم بتكثيف هجومه لتعويض نتيجة الذهاب وبالتالي الاعتماد أيضًا على الجبهة اليمنى التى سيتواجد فيها ديوجو دالوت فى مركز الجناح الأيمن بعدما قدم اللاعب أداء مميز وكان السر فى عودة مان يونايتد أمام ساوثهامبتون فى المباراة التى إنتهت بفوز الشياطين الحمر 3-2.

وفى مباراة اليوم، قد يكون لدالوت دوراً كبيراً تهديد مرمى باريس سان جيرمان حيث يملك القدرة على المراوغة والجرأة الهجومية، حال الاعتماد عليه وعدم الاكتفاء براشفورد فقط من الجبهة اليسرى. التحكم فى وسط الملعب

يواجه سولشاير أزمة كبيرة فى منطقة خط الوسط بسبب غياب الثلاثى أندير هيريرا وماتيتش للإصابة وبول بوجبا للإيقاف، وقد يدفع بالثنائى ماكتوميناي وبيريرا على الدائرة والبرازيلى فريد متقدماً عوضاً عن النجم الفرنسى.

ونجاح الثلاثى ماكتوميناي وبيريرا وفريد فى كسب معركة خط الوسط والتحكم فى مجريات الأمور بهذة المنطقة سيكون مؤشرا قوى لعبور الفريق إلى دور الـ 8، وقد يكون الأكثر قوه بينهم بيريرا لتألقه خلال الفترة الأخيرة وأحرازه هدفاً وصناعة أخر ضد ساوثهامبتون فى المباراة التى إنتهت بفوز مان يونايتد 3-2. الهجمات المرتدة

من أبرز الأسباب التى ساهمت فى نجاح سولشاير مع مانشستر يونايتد منذ تولى المسئولية خلفاً للبرتغالى جوزيه مورينيو، القدرة على تنفيذ الهجمات المرتدة أمام المنافسين والتى كان لها دوراً كبيراً تسجيل المزيد من الأهداف.

لذلك سيكون سرعة الإرتداد هجومياً من الدفاع ضد باريس سان جيرمان وبناء هجمات وترجمتها إلى أهداف حقيقة سيكون مفتاح الشياطين الحمر لعبور نادى العاصمة الفرنسية. روميلو لوكاكو

أحد العناصر القوية التى تستطيع إنقاذ مانشستر يونايتد ضد باريس سان جيرمان حيث يمتلك القدرات البدنية والتهديفية التى تزعج أى دفاع فى العالم، وبالرغم من مشاركته أخر 6 دقائق فى مباراة الذهاب إلا أنه سيكون صاحب دور كبير فى جولة الإياب وسيدخل التشكيل الأساسى مساء اليوم.

وشارك روميلو لوكاكو فى 26 مباراة مع مانشستر يونايتد بالدورى الإنجليزى وأحرز 12 هدفاً وصنع هدفاً وحيداً وخاض 6 لقاءات بدورى الأبطال وصنع هدف واحد.

إضافة تعليق