الأهلى يؤجل تأهله فى دورى الأبطال بخسارة أمام فيتا كلوب بهدف نظيف

الأهلى يؤجل تأهله فى دورى الأبطال بخسارة أمام فيتا كلوب بهدف نظيف على لطفي

محمد عراقى

إضافة تعليق

خسر فريق الكرة الأول بالنادي الأهلى من مضيفه فيتا كلوب الكونغولي بهدف نظيف ، والتى أقيمت مساء اليوم السبت على ملعب الشهداء فى العاصمة الكونغولية كنشاسا، والتى جاءت ضمن منافسات الجولة الخامسة من دور المجموعات لبطولة دورى أبطال افريقيا.

بدأ الأهلى المباراة بتشكيل مكون من محمد الشناوى فى حراسة المرمى، خط الدفاع: أيمن أشرف وسعد سمير وعلى معلول ومحمد هانى، خط الوسط: عمرو السولية وكريم نيدفيد ورمضان صبحى وناصر ماهر وجونيور أجاى وفى الهجوم مروان محسن، بينما دفع لاسارتي بالثلاثي الحارس على لطفي ووليد أزارو وحسين الشحات على مدار أحداث المباراة.

بهذه النتيجة توقف رصيد الأهلى عند النقطة السابعة ليحافظ على صدارة المجموعة مؤقتاً ، وأرتفع رصيد فيتا كلوب للنقطة السابعة متساوياً مع الأحمر محتلاً المركز الثاني بفارق الأهداف لتحسم الجولة الأخيرة هوية الفرق الصاعدة للدور التالي، حيث ينتظر أن يلاقى بطل مصر شبيبة الساورة الجزائرى يوم 19 مارس على برج العرب.

بدأت المباراة بضغط أهلاوي، وكاد كريم نيدفيد أن يفتتح التسجيل للأهلى فى الدقيقة الثانية بعد انفراده بمرمى فيتا كلوب لكن الحارس أبعد الكرة لضربة ركنية، وشكل جونيور أجاي خطورة كبيرة للفريق الأحمر من الناحية اليسري، وأرسل أكثر من كرة عرضية الا أن دفاعات فيتا كانت بالمرصاد.

دخل فيتا اللقاء بداية من الدقيقة العاشرة وحصل الفريق على أكثر من ضرية ركنية، ثم بدأ الفريقان فى تبادل الكرات فى منطقة وسط الملعب وسرعان ما استعاد الأهلى السيطرة من جديد.

فى الدقيقة 19 تعرض محمد الشناوى لإصابة قوية بعد سقوطه بشكل خاطيء أثناء خروجه لإلتقاط أحد الكرات العرضية، ليفشل الحارس الدولي فى استكمال المباراة ويدفع مارتن لاسارتي المدير الفني للأهلى بالحارس علي لطفي بعد توقف اللعب لأكثر من 10 دقائق.

أنفرد النيجيري أجاي بمرمى فيتا كلوب فى الدقيقة 27 قبل أن تلحق به دفاعات فيتا كلوب ليمررها لرمضان صبحي، ولكن الكرة لم تصل له، ويشتتها لاعبو بطل الكونغو لضربة ركنية.

أنقذ علي لطفي حارس مرمى الأهلى مرماه من هدف محقق بعد تصدية لتصويبة مهاجم فيتا كلوب ببراعة، ثم نجح دفاع الأهلى وبالأخص الثنائي سعد سمير وأيمن أشرف فى احباط العديد من المحاولات الهجومية لفريق فيتا كلوب.

سيطر فريق فيتا كلوب على مجريات المباراة بداية من الدقيقة 37 وشكل لاعبوه خطورة كبيرة على دفاعات الأهلى وواصل على لطفي تألقه ونجح فى ابعاد أكثر من كرة خطيرة قبل وصولها لمناطق الخطورة، وشهدت الدقائق الـ5 الأخيرة تبادل كرات من الفريقين قبل أن يطلق حكم اللقاء صافرة نهاية الشوط الأول.

بدأ الشوط الثاني بهجوم كاسح من الأهلى وأهدر الثلاثي ناصر ماهر وكريم نيدفيد وأجاي هجمة بثلاثة أرواح في الدقيقة 46، بعد تدخل حارس فيتا كلوب الذي نجح فى ابعاد الكرة مرتين قبل أن يخرج الكرة الثالثة لضربة ركنية.

وفى الدقيقة 52 مرر ناصر ماهر كرة بينية من خلف دفاعات فيتا كلوب ليسددها رمضان صبحي مباشرة، الا أن حارس فيتا كلوب وجد الكرة بين يديه، وبعد فاصل من التمريرات بين أقدام لاعبي الأهلى ، لتصل الكرة لعلي معلول الذي أرسل كرة عرضية أبعدها دفاع فيتا كلوب.

عاد لاعبو فيتا كلوب لأجواء المباراة لينهون سيطرة لاعبي الأهلى على مجريات المباراة، وسدد لاعبوه أكثر من كرة خطيرة أبعدها الدفاع الأحمر.

فى الدقيقة 62 سدد مروان محسن كرة قوية أبعدها حارس فيتا كلوب ببراعة وشتتها الدفاع قبل تدخل رمضان صبحي لمتابعة الكرة داخل الشباك، ثم مرر ناص ماهر كرة بينية لرمضان صبحي فى مساحة رائعة إلا أن الجناح الدولي فشل فى استلام الكرة.

تألق علي لطفي حارس الأهلى فى الدقيقة 70 وأبعد كرة قوية ببراعة قبل أن تهز الشباك الحمراء، ودفع مارتن لاسارتي بالمهاجم المغربي وليد أزارو لزيادة الفاعلية الهجومية على حساب مروان محسن.

دفع لاسارتي بحسين الشحات بدلاً من رمضان صبحي لتدعيم الهجوم فى الدقيقة 75، الذي سرعان ما دخل المباراة بعد 4 دقائق، حيث تلقى تمريرة من على معلول وسدد مباشرة فى المرمى لكن الحارس أبعدها ببراعة.

وعلى عكس سير اللقاء أحرز فيتا كلوب الهدف الأول بالدقيقة 85 بخطأ مشترك من الدفاع وحارس المرمى علي لطفي بعد تسديد كرة قوية أرتطمت فى الدفاع لتخدع علي لطفي وتسكن الشباك، حاول الأهلى ادراك هدف التعادل فى الدقائق الخمس الأخيرة إلا أن صافرة حكم المباراة كانت أسرع معلناً انتهاء المباراة بفوز بطل الكونغو بهدف نظيف.

إضافة تعليق