هل يقرر اتحاد الكرة نقل قمة الأهلى والزمالك إلى استاد المكس؟

هل يقرر اتحاد الكرة نقل قمة الأهلى والزمالك إلى استاد المكس؟ الأهلى والزمالك

كتب سليمان النقر

إضافة تعليق

تواجه مباراة القمة 117 بين الأهلى والزمالك غموضاً بشأن إقامتها أو تأجيلها بسبب هطول أمطار الغزيرة على ملعب برج العرب الذى يستضيف المباراة المؤجلة من الجولة 17 للدورى المصرى، ولم يحسم موقف إقامة القمة على الملعب من عدمه حتى الآن.

وظهر اتجاه قوى داخل اتحاد الكرة لنقل مباراة القمة من برج العرب إلى استاد المكس بالإسكندرية، للحفاظ على حظوظ إقامة المباراة فى موعدها وعدم تأجيلها إلى وقت لاحق، لاسيما أن جدول الدورى مكتظ ولا توجد مواعيد مناسبة لاستضافة القمة 117.

وكشفت مصادر مطلعة أن كل الاستادات فى الإسكندرية تعانى نفس المشكلة من حيث هطول الأمطار الغزيرة، وإن كانت المشكلة الأكبر فى ملعب برج العرب أنه تم تجديد أرضيته مؤخراً بعدما ظهرت بحالة سيئة، وهو ما قد ينذر بعودة الأرضية إلى ما كانت عليه قبل صيانتها.

ويدخل الزمالك، صاحب الأرض، المباراة متصدراً قمة جدول ترتيب الدورى برصيد 53 نقطة جمعها من الفوز فى 16 مباراة والتعادل فى خمس مباريات والهزيمة فى مباراة وحيدة، وسجل لاعبوه 50 هدفا وسكنت شباكهم 20 هدفا، فيما يأتى الأهلى فى المركز الثانى بفارق نقطتين عن الفارس الأبيض، حيث يمتلك المارد الأحمر 51 نقطة جمعها من الفوز فى 16 مباراة والتعادل فى 3 مباريات والهزيمة فى مثلها وسجل لاعبوه 38 هدفا وسكنت شباكهم 15 هدفا، لذا يأتى الصراع حيث يسعى الأبيض لزيادة الفارق فى النقاط بينما يسعى الأحمر إلى تحقيق "ريمونتادا" بالانتصار والتربع على القمة على حساب الأبيض.

إضافة تعليق