مانشستر يونايتد وإنتر يسعيان لنسيان معانتهما محليا فى الدورى الأوروبى

مانشستر يونايتد وإنتر يسعيان لنسيان معانتهما محليا فى الدورى الأوروبى مانشستر يونايتد

أ ف ب

يبحث كل من مانشستر يونايتد الإنجليزى وإنتر ميلان الإيطالى، عن فوز فى المرحلة الرابعة من دور المجموعات فى مسابقة الدورى الأوروبى "يوروبا ليج" المقررة اليوم الخميس، فى ظل نتائجهما المتواضعة محليا.

وتبدو المنافسة قوية فى المجموعات الـ12 فى الدور الأول، ووحدها أندية زينيت سان بطرسبرج الروسى وشاختار دونيتسك الأوكرانى وشالكه الألمانى، تقف على أبواب التأهل إلى الدور الثانى بعد تحقيقها 3 إنتصارات متتالية.

فى المجموعة الأولى، يبحث مانشستر يونايتد عن نسيان تسديداته الـ37 الضائعة أمام بيرنلى فى الدورى الإنجليزى، حيث يتقهقر فى الترتيب بعد بداية موسم متواضعة، برغم عشرات الملايين التى أنفقها لضم لاعب الوسط الفرنسى بول بوجبا وتعاقده مع المهاجم السويدى زلاتان إبراهيموفيتش.

ويحل فريق المدرب البرتغالى جوزيه مورينيو فى تمام الثامنة مساءً على فناربخشة التركى (4 نقاط) بعد أن سحقه ذهابًا 4-1 والحق به الخسارة الأولى، ما ساهم بتصدره المجموعة بست نقاط وبفارق الأهداف عن فينورد روتردام الهولندى، الذى يزور زوريا لوهانسك الأوكرانى متذيل الترتيب بنقطة.

فى المجموعة الحادية عشرة، تبدو الأمور مختلفة بالنسبة لإنتر الايطالى، فبرغم فوزه على ساوثهامبتون 1- صفر فى الجولة الثالثة، إلا أنه يحل عليه بتمام العاشرة وخمس دقائق وهو فى المركز الأخير بعد خسارتيه الافتتاحيتين أمام سبارتا براج التشيكى وهابويل بئر السبع الإسرائيلى اللذين يلتقيان فى العاصمة التشيكية.

ويتصدر سبارتا براج بست نقاط مقابل 4 لساوثهامبتون وبئر السبع و3 نقاط للفريق اللومباردى الذى اقال مدربه الهولندى فرانك دى بور لسوء النتائج.

وبانتظار تعيين مدرب جديد، سيتولى ستيفانو فيكى مهام تدريب نيراتزورى.

فى المقابل، منى ساوثهامبتون بقيادة المدرب الفرنسى كلود بوييل بخسارة أمام تشلسى صفر-2 فى البرميرليج، وذلك بعد تعادله المستحق ضد مانشستر سيتى 1-1 قبلها بأسبوع.

وينوى شالكه الألمانى حسم تأهله فى المجموعة التاسعة وتحقيق فوز رابع على التوالى على حساب ضيفه كراسنودار الروسى، علمًا بأنه يعانى محليًا ويقف على بعد نقطتين من منطقة الهبوط فى البوندسليجا، برغم تعادله مع بوروسيا دورتموند القوى من دون أهداف.

وفى المجموعة نفسها، يريد نيس الفرنسى (3 نقاط) تكرار فوزه على ريد بول سالزبورج متذيل الترتيب كى يبقى ضمن دائرة المنافسين على إحدى بطاقتى التأهل.

وعلى غرار شالكه، يبدو زينيت سان بطرسبرج الروسى جاهزًا لتحقيق فوزه الرابع على التوالى فى المجموعة الرابعة على حساب دوندالك الأيرلندى، فيما يتوقع أن تكون مهمة شاختار داينتسك الأوكرانى أصعب فى الثامنة مقارنة مع مباراة الذهاب التى سحق بها وصيفه جنت البلجيكى بخماسية نظيفة.