أخبار مانشستر يونايتد اليوم.. إبراهيموفيتش وبوجبا حلفاء مورينيو

أخبار مانشستر يونايتد اليوم.. إبراهيموفيتش وبوجبا حلفاء مورينيو بوجبا وابراهيموفيتش

كتبت هديل البنا

تراجع مستوى نادى مانشستر يونايتد الإنجليزى، بدرجة كبيرة منذ بداية الموسم بالرغم من الصفقات الضخمة التى أبرمها النادى بناء على التى رغبة البرتغالى جوزيه مورينيو المدرب الجديد للشياطين الحمر خلال فترة الانتقالات الصيفية الماضية، مما عرضه لنقد شديد من الجمهور واللاعبين أيضا، ورغم ذلك يبقى السويدى زلاتان إبراهيموفيتش والفرنسى بول بوجبا المنضمين حديثا لأولد ترافورد، أكبر المدافعين عنه وعن معتقداته.

إبراهيموفيتش وبوجبا أقوى حلفاء مورينيو

ذكرت صحيفة "ذا صن" الإنجليزية، أن السويدى زلاتان إبراهيموفيتش مهاجم نادى مانشستر يونايتد والفرنسى بول بوجبا لاعب وسط الشياطين الحمر، أصبحوا أقوى حلفاء البرتغالى جوزيه مورينيو داخل ملعب "أولد ترافورد"، وعادة ما يتولون مهمة الدفاع عنه وعن معتقداته سواء داخل الملعب أو خارج الملعب وعادة ما يتحدثون عن إنجازاته خلال تواجدهم بغرفة خلع الملابس.

بوجبا وإبرا الوحيدان المتمسكان بالأمل داخل أولد ترافورد

على الرغم من الإخفاق الشديد الذى وصل له نادى مانشستر يونايتد تحت قيادة البرتغالى جوزيه مورينيو، إلا أن إبراهيموفيتش وبول بوجبا أصبحوا الوحيدين المتمسكين بأمل الحصول على لقب الدورى الإنجليزى داخل جدران النادى، وعادة ما يتحدثون عن المستقبل، ويؤكدون أن مورينيو لديه القدرة على قيادة الشياطين الحمر للتقدم.

وأعلن ابراهيموفيتش وبوجبا مقاطعتهم للوك شو وكريس سمولينج، بعد أن أعلنوا عدم مشاركتهم فى مباراة سوانسى سيتى التى أقيمت يوم الأحد الماضى بالجولة الثانية عشر من منافسات الدورى الإنجليزى الممتاز وانتهت بفوز مانشستر يونايتد بنتيجة 3-1، بدعوى أنهم غير مستعدين للمباراة، وأن لياقتهم لا تسمح.

وأكد النجم السويدى أنه اتخذ ذلك الموقف من لوك شو وكريس سمولينج، من أجل مصلحة فريق مانشستر يونايتد، حتى يشعروا بقيمة الأزمة التى تسببوا فيها داخل الفريق.