اسبانيا تسحق مقدونيا برباعية قي تصفيات المونديال

اسبانيا تسحق مقدونيا برباعية قي تصفيات المونديال

قاد أريتز أدوريز منتخب أسبانيا لفوز ساحق على مقدونيا 4-صفر في تصفيات كأس العالم لكرة القدم امس السبت.

واصبح أدوريز أكبر لاعب يسجل هدفا لإسبانيا في مباراة دولية ويبلغ أدوريز من العمر 35 عاما و275 يوما ويكبر بفارق 50 يوما عن صاحب الرقم القياسي السابق خوسيه ماريا بينا الذي سجل رقمه في 1930 أمام البرتغال.

وكانت إسبانيا في حاجة إلى التغلب على صمود مقدونيا قبل أن تظهر بشكل رائع في الشوط الثاني لتحتفظ بصدارة المجموعة السابعة.

وسجل داركو فلكوفسكي هدفا بطريق الخطأ في مرماه لتتقدم إسبانيا بهدف في الدقيقة 34 بعدما أهدر فريق يولن لوبتيجي أكثر من فرصة وأضاف فيتولو الهدف الثاني في الدقيقة 63.

وسجل ناتشو مونريال والبديل أدوريز هدفين في غضون دقيقة واحدة قرب النهاية لتخرج إسبانيا بالانتصار الكبير.

وتتصدر إسبانيا المجموعة برصيد عشر نقاط وتتقدم بفارق الأهداف على إيطاليا صاحبة المركز الثاني التي فازت 4-صفر على ليختنشتاين.

وتلقت مقدونيا ضربة مبكرة بعدما أصيب الحارس إيجور أليكسوفسكي خلال فترة الإحماء قبل اللقاء.

وشارك الحارس البديل ستول ديميتريفسكي لكن أول فرصة احتاجت إلى تدخل ديفيد دي خيا حارس إسبانيا لإنقاذ ضربة رأس من دانييل مويسوف.

وتعرضت إسبانيا لخطر جديد في الشوط الأول بضربة رأس من جوران بانديف لكنها جاءت بجوار المرمى رغم استحواذ اسبانيا على الكرة.

وأنقذ الحارس ديميتريفسكي فرصتين من ألفارو موراتا مهاجم ريال مدريد وسدد ديفيد سيلفا كرة خرجت من على خط المرمى.

وتدين إسبانيا بالفضل إلى فلكوفسكي مدافع مقدونيا في تمهيد طريق الانتصار بعدما أخفق في إبعاد تمريرة دانييل كاربخال ووضعها في مرماه بطريق الخطأ.

وكاد مارك بارترا مدافع إسبانيا أن يهدي مقدونيا التعادل في بداية الشوط الثاني بعد تمريرة خاطئة إلى انيس باردي قبل أن يعود سريعا وينقذ تسديدة منافسه.

وشددت إسبانيا سيطرتها على اللقاء وأضاف فيتولو هدفا بضربة رأس من مدى قريب ليكون هذا الهدف بمثابة نهاية لصمود مقدونيا.

وسجل مونريال الهدف الثالث قبل أن يختتم أدوريز الرباعية.

وتابع الظهير الأيسر لأرسنال تمريرة كاربخال وسجل في الدقيقة 84 ثم قابل أدوريز تمريرة سيلفا وهز الشباك من مدى قريب.