"فيفا" يفتح تحقيقا مع إنجلترا واسكتلندا بسبب "زهرة الخشخاش"

"فيفا" يفتح تحقيقا مع إنجلترا واسكتلندا بسبب "زهرة الخشخاش" الاتحاد الدولي لكرة القدم

قرر الاتحاد الدولي لكرة القدم "فيفا"، أمس الخميس، فتح تحقيق حول ارتداء لاعبي منتخبي إنجلترا واسكتلندا قمصانًا مرسومًا عليها زهرة الخشخاش خلال مواجهة الفريقين الأسبوع الماضي في التصفيات الأوروبية المؤهلة إلى مونديال روسيا 2018.

ووفقًا لشبكة "بي بي سي" البريطانية، جاءت التحقيقات لتحدي الاتحادين الإنجليزي والاسكتلندي لقرارات "فيفا" الذي رفض رسميًا ارتداء لاعبي الفريقين القمصان المرسوم عليها زهرة الخشخاش.

واحتفلت بريطانيا في 11 نوفمبر الجاري، بيوم الهدنة، الذي توقف فيه القتال في الحرب العالمية الأولى.

وباتت زهرة الخشخاش الحمراء رمزًا منذ عشرينيات القرن الماضي؛ لإحياء ذكرى قتلى القوات البريطانية في كل الحروب التي شاركت فيها جيوشها.

وطلب الاتحادان الإنجليزي والاسكتلندي من الاتحاد الدولي للعبة "فيفا" السماح لهما باستخدام شارات تحمل صورة زهرة الخشاش كرمز للجنود الذين سقطوا في حقل للخشخاش في فلاندرز "شمال بلجيكا" في الحرب العالمية الأولى.

واعترض "فيفا" ولم يقبل بذلك، ورفض ارتداء اللاعبين الشارة التي تحمل زهرة الخشخاش؛ لأن قوانين الاتحاد الدولي تحظر وضع أي رسائل سياسية أو دينية أو تجارية على قمصان اللاعبين في المباريات التي يرعاها.