الأهلى بالقوة الضاربة ضيفاً على المصرى فى ثانى جولات الدورى

الأهلى بالقوة الضاربة ضيفاً على المصرى فى ثانى جولات الدورى الأهلي والمصري يلتقيان الليلة

نقلا عن العدد الورقي

يحل الأهلى فى الثامنة مساء اليوم ضيفاً على المصرى البورسعيدى ضمن مباريات الجولة الثانية من الدورى الممتاز على ملعب برج العرب بالإسكندرية.

يدخل الأهلى مباراة اليوم كامل العدد، وبقوته الضاربة، حيث استعاد الأحمر الثلاثى المصاب وليد سليمان وأحمد فتحى وحسام عاشور، بعد تعافيهم من الإصابة ومشاركتهم فى التدريبات بكل قوة على مدار الأيام الماضية، ويبقى قرار مشاركتهم، وفقاً لرؤية الفرنسى كارتيرون المدير الفنى للأحمر.

ويسعى حامل اللقب لتحقيق الانتصار الأول له بالدورى بعد التعثر فى الجولة الأولى بالتعادل مع الإسماعيلى بهدف لكل فريق، للحاقى مجدداً بركب الصدارة والإبقاء على درع الدورى الـ41 داخل قلعة الجزيرة، ويدرس الفرنسى باتريس كارتيرون إجراء تغييرات طفيفة على خطة اللعب والتشكيل أمام المصرى والدفع بأحمد فتحى فى مركز وسط الملعب على حساب حسام عاشور، فى حال فضل المدير الفنى عدم المجازفة بـ«عاشور»، على أن يستمر محمد هانى فى الجبهة اليمنى، كما منح الفرنسى تعليمات خاصة لناصر ماهر فى وسط الملعب الهجومى بضرورة تزويد لاعبى الخط الأمامى بالكرات البينية والأمامية بشكل سريع ومكثف خاصة للمغربى وليد أزارو الذى يمتاز بالسرعة، والجاهز طبياً وينتظر مصيره فى التشكيل، على أن يعود وليد سليمان للتشكيل الأساسى بعد تعافيه من الإصابة.

«شريف» يزاحم «زكريا» فى التشكيل الأساسى للأحمر..

ويدرس كارتيرون أيضاً الدفع بمحمد شريف فى التشكيل الأساسى بعد تألقه فى لقاء الإسماعيلى، وتسجيله هدف التعادل على حساب مؤمن زكريا الذى تراجع مستواه بشكل كبير فى الفترة الأخيرة، فضلاً عن غياب إسلام محارب للإصابة فى الضامة.

رقابة لصيقة على «عيسى»..

وحذر المدير الفنى لاعبيه، خاصة خط الدفاع ووسط الملعب من خطورة لاعبى المصرى، لا سيما الثلاثى أحمد جمعة وإسلام عيسى وأحمد شكرى، الذى يمتاز بالسرعة والمهارة والتسديد، مطالباً بفرض رقابة على المتحرك دائماً إسلام عيسى فى كل أرجاء الملعب، مشدداً على الثلاثى ساليف كوليبالى وسعد سمير وعلى معلول، بضرورة الانتباه، خاصة فى التغطية العكسية وعدم ترك مساحات للمنافس.

ومن خلال التدريبات الأخيرة من المنتظر أن يخوض الفريق الأحمر اللقاء بتشكيل مكون من محمد الشناوى فى حراسة المرمى، وساليف كوليبالى وسعد سمير ومحمد هانى وعلى معلول فى الدفاع، وعمرو السولية وأحمد فتحى «حسام عاشور»، ووليد سليمان ومحمد شريف «مؤمن زكريا» وناصر ماهر فى وسط الملعب، والمغربى أزارو فى الهجوم.

والفريق البورسعيدى يفتقد «مسعود وإيميكا»

من جانبه، يدخل فريق المصرى المباراة باحثاً عن تحقيق نتيجة إيجابية، وذلك لاستكمال بدايته المميزة عقب الفوز فى الجولة الأولى على الجونة بهدف دون رد، ويأمل حسام حسن المدير الفنى للفريق، فى تقديم لاعبيه أداءً جيداً والظهور بشكل أفضل عن المباراة الماضية أمام الجونة رغم الفوز، وهو ما شرحه المدير الفنى للاعبيه فى المحاضرة الأخيرة، محذراً من المهارات الفردية للأحمر عن طريق وليد سليمان وسرعات المهاجم وليد أزارو، مطالباً باستغلال الحالة السيئة للدفاع.

ويستعيد الفريق البورسعيدى جهود الحارس الأساسى أحمد مسعود، ولاعب الوسط إيزى إيميكا، بعد غيابهم المباراة السابقة بقرار من المدير الفنى، نظراً لحالة الإرهاق بعد خوض مباراتين فى أفريقيا وعدم خوض الفريق فترة إعداد جيدة.

واختتم الفريق مرانه أمس الذى استمر لمدة 75 دقيقة حرص خلاله «العميد» على وضع اللمسات النهائية على الخطة التى سيخوض بها الفريق مباراة اليوم، والتى وضح أنها ستكون متوازنة إلى حد كبير فى الدفاع والهجوم.