رئيس البورصة: القرار المنظم لنشاط صانع السوق خلال أيام والكرة بملعب الشركات

رئيس البورصة: القرار المنظم لنشاط صانع السوق خلال أيام والكرة بملعب الشركات محمد فريد رئيس البورصة المصرية

كتب هانى الحوتى

إضافة تعليق

قال محمد فريد رئيس البورصة، إن إدارة البورصة المصرية تعمل على استكمال تنفيذ استراتيجيتها لإحداث نقلة نوعية فى الإطار الحاكم والمنظم لسوق الأوراق المالية المصرى من منظور سلسلة القيمة المُضافة عبر 3 محاور محورالطلب ومحور العرض ومحور تطوير القواعد وإتاحة آليات ومنتجات مالية جديدة لتنويع الخيارات الاستثمارية أمام جميع فئات المستثمرين .

وأضاف فريد، خلال مشاركته اليوم الاثنين، فى اليوم الثانى من مؤتمر الرؤساء التنفيذين الخامس، أن تعزيز محور العرض يتم عبر الترويج لجذب شركات جديدة قوية لقيد أسهمها فى بورصة الأوراق المالية .

وتابع رئيس البورصة المصرية: "نجتهد مع كافة الأطراف ذات العلاقة لتطبيق آلية بيع الأوراق المالية المقترضة "الشورت سيلنج " خلال الربع الأول من العام المقبل2019 "، متوقعا أن يتم إصدار القرار المنظم لصانع السوق خلال أيّام من قبل إدارة البورصة .

واستطرد فريد حديثه: "جارى العمل بالتنسيق مع البنك الأوروبى لإعادة الإعمار والتنمية لتطوير وهيكلة سوق الشركات الصغيرة والمتوسطة "، لخلق منصة تمويل حقيقية تساعد الشركات الصغيرة والمتوسط على النمو والانطلاق وليس التخارج فقط .

ولفت رئيس البورصة، إلى أن التعاون مع البنك الأوروبى لإعادة الإعمار والتنمية يتضمن عمل دراسة مقارنة لكافة الاسواق التى حققت نجاح فى بورصة الشركات الصغيرة والمتوسطة، متوقعا أن يتم الانتهاء من الدراسة النصف الأخير من العام المقبل

وفند فريد، محاور تطوير السوق من منظور سلسلة القيمة المُضافة، حيث تضمن جانب الطلب، العمل على رفع درجة المعرفة والوعى المالى والاستثمارى للمجتمع لاجتذاب مزيد من المستثمرين على المستوى المحلى والعالمى، وهو الأمر الذى يسهم فى رفع كفاءة عملية تسعير الأوراق المالية المقيدة .

وعن المحور الثالث والذى يتضمن إتاحة وتفعيل وتطوير قواعد وآليات ومنتجات مالية جديدية تعزز السيولة والتداول، ضاربا المثل بتوسيع عدد الأسهم المسموح التعامل عليها بالتداول فى ذات الجلسة وتخفيض زمن إيقاف التداول على الأسهم على مرحلتين الاولى إلى 15دقيقة ثم إلى 10 دقائق حاليا .

وأوضح رئيس البورصة المصرية، أن معدلات التداول الحالية برغم المطبات الأخيرة من اضطرابات الأسواق الناشئة وخلافه لاتزال فى الحدود الطيبة مابين مليار إلى مليار و200 مليون جنيه يوميا .

وأكد فريد، على أنه استكمالا لجهود إدارة البورصة لرفع درجة الوعى الاستثمارى والمالى، جارى التنسيق مع وزارة التربية والتعليم لتطوير مناهج تعرف الطلاب بأساسيات الاستثمار .

وشدد رئيس البورصة، على أن الفترة المقبلة ستشهد استكمال عملية الاصلاح والتطوير لتعزيز التداول والسيولة ورفع كفاءة وعمق سوق راس المال المصرى وعلى رأسها آلية بيع الأوراق المالية المقترضة وهى ماستحدث نقلة نوعية لسوق الأوراق المالية المصرى وتخفف من حدة هبوط السوق.

إضافة تعليق