س و ج .. لماذا تطرح مصر السندات الدولية وأثرها على سعر الدولار؟

س و ج .. لماذا تطرح مصر السندات الدولية وأثرها على سعر الدولار؟ عمرو الجارحى وزير المالية

كتب - أحمد يعقوب

أصدرت وزارة المالية سندات ببورصة أيرلندا بقيمة 4 مليارات دولار من خلال طرح خاص لصالح البنك المركزى المصرى، إلى جانب خطة أخرى لطرح 2.5 مليار دولار فى الأسواق الدولية، بنهاية الشهر الجارى، وتوقعات من وزير المالية باستثمارات أجنبية غير مباشرة متوقعة تتراوح بين 8 و10 مليارات دولار سوف تدخل مصر خلال فترة من 3 إلى 6 أشهر، وهى استثمارات فى أذون وسندات الخزانة المصرية والبورصة المصرية.. ليثير تساؤل حول ما هى سندات الخزانة ولماذا تصدرها مصر؟.

* ماذا تعنى سندات الخزانة؟

- سندات الخزانة، هى أدوات مالية منخفضة المخاطر، بمعنى سهولة التصرف فيها دون أن يتعرض حاملها لأية خسائر رأسمالية، وعند حلول تاريخ الاستحقاق تلتزم الحكومة بدفع القيمة الاسمية المدونة على وثيقة السندات، وتكون السندات الحكومية أقل مخاطرة من سندات الشركات‏، وأجل الاستحقاق يتراوح بين سنتين و30 عامًا أو أكثر.

* ما هى تفاصيل سندات الخزانة التى طرحتها مصر أمس الأربعاء؟

- أصدرت وزارة المالية سندات لصالح البنك المركزى بنحو 4 مليارات دولار تستهدف خفض الدين وهو يستخدم جزء من تلك السندات لتنفيذ عملية إعادة شراء بـ2 مليار دولار عبر آلية تسمى "ريبو"، ببورصة إيرلندا بقيمة 4 مليارات دولار حيث تم اصدار سندات بقيمة 1,360 مليون دولار بعائد سنوى قدره 4.62% تستحق فى 10 ديسمبر 2017، وسندات بقيمة 1,320 مليون دولار بعائد سنوى قدره 6.75% تستحق فى 10 نوفمبر 2024، وسندات بقيمة 1,320 مليون دولار بعائد سنوى قدره 7% تستحق فى 10 نوفمبر 2028.

* هل يؤثر إصدار السندات بـ4 مليارات دولار على خطط طرح سندات أخرى فى الأسواق الدولية؟

- خطط إصدار السندات المصرية فى الأسواق الدولية بقيمة تتراوح بين 2 و2.5 مليار دولار قائم فى موعده خلال الأسبوع الأخير من شهر نهاية نوفمبر، وهو أمر مختلف عن إصدار السندات الذى تم أمس الأربعاء بنحو 4 مليارات دولار، حيث أن الأسواق العالمية استردت عافيتها بشكل سريع جدًا بعد حالة من الاضطراب عقب الإعلان عن فوز دونالد ترامب بانتخابات الرئاسة الأمريكية، وسيتم دراسة حالة الأسواق العالمية خلال الفترة القادمة.

* بعد تعويم الجنيه.. هل مصر قادرة على جذب استثمارات أجنبية فى سندات الخزانة؟

- توقع عمرو الجارحى وزير المالية، دخول استثمارات أجنبية غير مباشرة بـ10 مليارات دولار لمصر خلال فترة تتراوح بين 3 إلى 6 أشهر من الآن وهى استثمارات فى أذون وسندات الخزانة المصرية والبورصة المصرية.

* لماذا تصدر مصر سندات الخزانة فى الأسواق الدولية؟

- تلك الإصدارات تأتى فى إطار حرص وزارة المالية على تنويع مصادر تمويل عجز الموازنة، وإيجاد موارد مالية من خلال وسائل تمويل متنوعة وجديدة تساهم فى سد الاحتياجات التمويلية المطلوبة وبالأخص خلال الفترة الحالية التى ترتفع فيها تكلفة الاقتراض من السوق المحلى، كما سيساهم هذا الاصدار فى تخفيف الضغوط على مصادر التمويل المحلية وخفض تكلفة وفاتورة خدمة الدين العام وكذلك المساهمة فى إنعاش النشاط الاقتصادى من خلال اتاحة موارد مالية اضافية للقطاع الخاص للقيام بتوسعات واستثمارات جديدة، ودعم الاحتياطى من النقد الأجنبى.

* كيف يستفيد البنك المركزى المصرى من تلك السندات؟

- البنك المركزى المصرى قام باستخدام جزء من هذا الطرح الخاص للسندات الدولية المصدرة من قبل وزارة المالية كضمانة لإجراء عملية إعادة شراء لهذه السندات مع عدد من البنوك العالمية مقابل الحصول على تدفقات جديدة من النقد الأجنبى تصل إلى 2 مليار دولار وبما يساهم فى زيادة رصيد الاحتياطى النقدى الأجنبى للبلاد، وهو ما يعكس زيادة درجة ثقة المؤسسات المالية العالمية فى قدرة وامكانيات الاقتصاد المصرى خاصة مع قيام الحكومة والسلطات المصرية مؤخراً بتنفيذ حزمة متكاملة من الاصلاحات الهيكلية الهامة. كما يؤكد هذا الاتفاق وجود درجة كبيرة من التنسيق بين السياستين المالية والنقدية فى الوقت الراهن وبما يضمن تحقيق أفضل عوائد تنموية للاقتصاد والمواطن المصرى.

وقام البنك المركزى المصرى بإبرام اتفاق تمويل مع مجموعة من البنوك الدولية  بقيمة 2 مليار دولار لمدة عام واحد.