نائب لرئيس البنك الدولى: المشاركة مع القطاع الخاص أساسية لتحقيق النمو

نائب لرئيس البنك الدولى: المشاركة مع القطاع الخاص أساسية لتحقيق النمو محمود محيى الدين النائب الأول لرئيس البنك الدولى لبرنامج التنمية المستدامة

كتب ـ حسن رمضان

أكد الدكتور محمود محيى الدين، النائب الأول لرئيس البنك الدولى لبرنامج التنمية المستدامة 2030، فى كلمة له اليوم فى فيينا خلال احتفال منظمة الأمم المتحدة للتنمية الصناعية "يونيدو" بمناسبة مرور 50 عاما على إنشائها، أن المشاركة مع القطاع الخاص المحلى قبل الأجنبى أساسية لنجاح برامج التصنيع والنمو وتحقيق برامج التنمية المستدامة والتى ينتج عنها إتاحة فرص العمل.

واستعرض النائب الأول لرئيس البنك الدولى، برامج المشاركة بين كل من البنك الدولى وهيئة التنمية الصناعية فى إنشاء مشاريع التصنيع كثيف العمالة وذى القيمة المُضافة العالية فى أفريقيا وأمريكا اللاتينية. والتى ساهمت فى إتاحة الآلاف من فرص العمل لأبناء هذه الدول.

وأشار إلى أهمية برامج التدريب لرفع الكفاءة وزيادة التنافسية خاصة فى مجالات التصنيع الزراعى والمنتجات ذات المكون التكنولوجى المتطور، ويشارك فى هذه الاحتفالية وزراء وصناع السياسات وممثلى المؤسسات الدولية والقطاع الخاص والمجتمع المدنى من جميع أنحاء العالم.