وزارة الإتصالات: تعريف مختلف الفئات التجارية بفوائد المدفوعات الإلكترونية

وزارة الإتصالات: تعريف مختلف الفئات التجارية بفوائد المدفوعات الإلكترونية ياسر القاضى

كتبت: هبة السيد

شهد اليوم، المهندس ياسر القاضي وزير الاتصالات وتكنولوجيا المعلومات، و أحمد الوكيل رئيس الاتحاد العام للغرف التجارية مراسم توقيع مذكرة تفاهم بين الاتحاد وشركة فيزا العالمية، والتى يهدف من خلالها الاتحاد الى توسيع رقعة قبول المدفوعات الالكترونية بين التجار والشركات الصغيرة والمتوسطة تماشيا مع الاستراتيجية العامة للدولة لتقليص الاقتصاد الموازي وتعزيز الشفافية المالية ، وذلك من خلال تعريف مختلف الفئات التجارية بفوائد المدفوعات الالكترونية ومساعدتها على قبولها سواء من خلال نقاط البيع او عبر الهواتف المحمولة بالإضافة الى أدوات التجارة الالكترونية تحقيقا لمبادئ الشمول المالي.

جاء ذلك على هامش فعاليات افتتاح الدورة العشرين لمعرض ومؤتمر القاهرة الدولي للاتصالات وتكنولوجيا المعلومات Cairo ICT 2016.

ومن خلال مذكرة التفاهم، سيتعاون الاتحاد وشركة فيزا في اجراء ندوات وحلقات نقاشية لفئات مختلفة من التجار والشركات الصغيرة والمتوسطة وخاصة تلك الفئات التي يتعامل معها المواطنون بشكل يومي لشراء احتياجاتهم الأساسية والحصول على الخدمات المختلفة.

وستتضمن تلك الندوات والحلقات النقاشية معلومات أساسية تتطرق إلى التثقيف المالى وفوائد المدفوعات الالكترونية فضلا عن متطلبات التعامل مع النظام المصرفي ومزايا هذه التعاملات.

واتفق الجانبان على تشكيل لجان مشتركة بالتعاون مع كبريات الشركات العاملة في مجال السلع الاستهلاكية للوصول الى أفضل السبل التي يمكن اتباعها لتوسيع رقعة قبول المدفوعات بما يضمن دفع جهود الشمول المالي وتعزيزها تحقيقا للشفافية المالية وتوفير الوقت والجهد المرتبط بالمعاملات النقدية ولتقليص مخاطر تداول النقد التي تعاني منها الشركات والتجار على حد سواء.

وسوف تقوم شركة فيزا ومن خلال شراكتها مع شركة أي فاينانس وشركة كلاود باي العالمية في اتاحة تسجيل الشركات الصغيرة والمتوسطة والتجار على البوابة الاليكترونية التجارية المزمع اطلاقها مطلع العام المقبل بهدف زيادة الفرص التصديرية لأعضاء الاتحاد العام للغرف التجارية، ومساعدتهم على توسيع نطاق أعمالهم بما يضمن زيادة عائداتهم وخلق مزيد من فرص العمل وجذب حصيلة إضافية من العملة الصعبة.

وستكون البوابة التجارية الالكترونية بمثابة بيئة عمل اليكترونية متكاملة تستطيع من خلالها الشركات والتجار التعرف على المناقصات والمزايدات الحكومية، ومتطلبات الشركات الكبرى فيما يتصل بالتوريدات وذلك بالإضافة الى تعزيز التجارة البينية وإتاحة عمليات المدفوعات الرقمية للضرائب والجمارك والرسوم المختلفة.

كما ستقوم شركة فيزا بالعمل على اثراء الموقع الالكتروني للاتحاد بمواد من شأنها تعزيز الثقافة المالية لأعضاء الاتحاد فضلا عن الدراسات التي تصدرها الشركة بشكل دوري والمتعلقة بتعزيز نشر المدفوعات الرقمية والشركات الصغيرة والمتوسطة وغيرها من الدراسات ذات الصلة والتي ستسهم في رفع درجة الوعي بموضوعات المدفوعات وأحدث تطوراتها العالمية.

وأكد ستيفن كيهو النائب الأول لرئيس شركة فيزا العالمية، أن هذا التعاون سيسهم في تحقيق اهداف الحكومة الخاصة بتعزيز جهود الشمول المالي وخاصة وان عدد أعضاء الاتحاد يزيد عن 4 مليون عضو يمثلون قطاعا ضخما من المجتمع المصري ويتعين التواصل معهم بشكل فعال لتعريفهم بفوائد المدفوعات الرقمية وأثرها المباشر على توسيع نطاق أعمالهم وعلى الاقتصاد المصري بشكل عام.

وأشار إلى أن فيزا تولى اهتماما كبيراً بمصر وجهودها الإيجابية لتحقيق الشمول المالي.