اتفاقية بين "طيران الإمارات" و"فلاي دبي" لخدمة المسافرين

اتفاقية بين "طيران الإمارات" و"فلاي دبي" لخدمة المسافرين طيران الإمارات - "أرشيفية"

أعلنت شركة طيران الإمارات وفلاي دبي، اليوم، إبرام اتفاقية شراكة من شأنها إطلاق تعاون بينهما على نطاق واسع، يوفر للعملاء خيارات سفر لا تضاهى.

وأكدت شركة "طيران الإمارات"، في بيان منها اليوم، أن الشركتين ستعملان تحت إدارتها المستقلة، لكنها ستستفيد من شبكة خطوط الناقلة الأخرى لتوسيع نطاق عملياتها وتسريع النمو، موضحا أن الشراكة تتعدى مرحلة المشاركة بالرمز بين شركات الطيران، وتتضمن التعاون في تحقيق تكامل شبكة الخطوط وجداول الرحلات.

ولفتت "طيران الإمارات"، إلى أن هذا النموذج الجديد يجب أن يوفر لعملاء فلاي دبي، إمكانية مواصلة سفرهم بسلاسة إلى وجهات طيران الإمارات العالمية عبر قارات العالم الـ6، أما بالنسبة إلى عملاء طيران الإمارات، فإنه سيفتح أمامهم شبكة خطوط فلاي دبي الإقليمية القوية.

وأوضحت الشركة، أن الناقلتين مستمرتان في تطوير مركزهما الرئيسي في مطار دبي الدولي، ومواءمة أنظمتهما وعملياتهما لضمان توفير تجربة سفر لا تضاهى عبر مطار دبي الدولي، الذي يحتل اليوم المرتبة الأولى عالميا في أعداد المسافرين الدوليين.

من جانبه، قال الشيخ أحمد بن سعيد آل مكتوم الرئيس الأعلى الرئيس التنفيذي لطيران الإمارات والمجموعة ورئيس "فلاي دبي"، إن التعاون تطور مثير ومهم لطيران الإمارات وفلاي دبي وصناعة الطيران في دبي أيضا، حيث واصلت الناقلتان العمل باستقلالية ونجاح خلال السنوات الماضية، كما أن الشراكة الجديدة يمكنها تحقيق تكامل نموذجي.

وذكر البيان، أنه من المقرر بدء تنفيذ الشراكة خلال الأشهر القليلة المقبلة، مع أول ترتيبات محسنة للمشاركة في رموز الرحلات، اعتبارا من الربع الأخير في 2017، وسيتم الإعلان عن المزيد من التفاصيل في وقت لاحق.

يذكر أن شركة طيران الإمارات وفلاي دبي، المملوكتان لمؤسسة دبي للاستثمارات الحكومية، تعملان باستقلالية تامة وتحت إدارتين منفصلتين، ويتكون أسطول طيران الإمارات حاليا من 259 طائرة ذات جسم عريض، وتخدم الناقلة 157 وجهة، بما في ذلك 16 محطة شحن فقط، أما فلاي دبي فتشغل أسطولا مكونا من 58 طائرة بوينج 737، وتخدم 95 محطة، وتضم الشبكة الموحدة 216 محطة.