"خبير سيارات" :ضريبة القيمة المضافة ليست السبب بإرتفاع الأسعار

"خبير سيارات" :ضريبة القيمة المضافة ليست السبب بإرتفاع الأسعار سيارات - أرشيفية

كتبت- نورا طارق

أكد عمرو الأسكندرانى خبير السيارات ،أن تطبيق ضريبة القيمة المضافة لم يكن السبب فى إرتفاع أسعار السيارات ،مؤكدا أن هامش الربح الذى تحصل عليه الشركات لم يتأثر بتطبيق الضريبة حتى ترفع الأسعار لكن السبب الحقيقى هو إرتفاع قيمة العملة الأجنبية التى جعلت سعر السيارات التى كان ثمنها 100 ألف جنيه أصبح 200 ألف جنيه .

وأوضح خبير السيارات فى تصريحات ل"اليوم السابع "أسباب إنخفاض مبيعات بسوق السيارات يعود لعوامل عديدة أهمها قرار البنك المركزى برفع فائدة البنكية بالإضافة إلى صعوبة شروط القروض و إرتفاع مقدم السيارة ل35% أصبح العميل يدفع السيارة الضعف بتسديد القرض.

أشار إلى حل مؤقت يمكن تطبيقه الفترة القادمة وهو فتح باب الإستيراد للسيارات المستعملة التى بحالة جيدة لمدة خمس سنوات الأمر الذى يوفر عملات الأجنبية بدلاً من إستيراد سيارة جديدة  بسعر 10 ألاف دولار نستورد خمس سيارات مستعملة وبنفس سعر الزيرو ويمكن تطبيق هذا الإقتراح حتى يتعافى السوق والإنتاج المحلى ثم نوقف إستيراد السيارات المستعملة من الخارج.

كانت وكالة "فوكس 2 موف الأمريكية "توقعت خسارة سوق السيارات الملاكى نصف مبيعاتها بنهاية العام الحالى، وأشارت الوكالة بتقريرها إلى تراجع المبيعات اﻹجمالية للسيارات الملاكى، خلال النصف اﻷول، بـ50.7%، ليكتفى ببيع 56.7 ألف سيارة.

من ناحية أخرى، كشف تقرير مجلس معلومات السيارات "أميك " فى أحدث تقرير له عن تراجع مبيعات السيارات خلال شهر مايو الماضى 4% مقارنة بمايو 2016، حيث شهد السوق بيع 10.27 ألف وحدة مقابل 18.8 ألف وحدة.