وزير قطاع الأعمال: تأسيس شركة للتأمين التكافلى.. وطرح الوثائق خلال 6 أشهر

وزير قطاع الأعمال: تأسيس شركة للتأمين التكافلى.. وطرح الوثائق خلال 6 أشهر الدكتور أشرف الشرقاوى وزير قطاع الأعمال العام

كتبت دانه الحديدى

قال الدكتور أشرف الشرقاوى، وزير قطاع الأعمال العام، إن الفترة الأخيرة شهدت الانتهاء من عقد الجمعية التأسيسية الأولى لشركة "مصر للتأمين التكافلى"، وسيتم طرح الوثائق التأمينية بعد انتهاء المراحل الخاصة بترخيص الشركة والوثائق من هيئة الرقابة المالية، وذلك خلال فترة تتراوح بين 4 و6 أشهر.

وأضاف "الشرقاوى"، خلال مؤتمر صحفى بمقر شركة مصر للتأمين، اليوم الأحد، أن شركة "مصر للتأمين التكافلى" لن تكون الشركة الأولى التى تقدم خدمة التأمين التكافلى فى مصر، إلا أن تأسيسها يرجع للطلب المتزايد على هذا النوع من التأمين، كما أن شركة "مصر للتأمين" لديها حصة كبيرة بالسوق المصرية، ومن ثم تحوز ثقة نسبة كبيرة من العملاء، الأمر الذى يجعلها قادرة على تقديم المنتجات الجديدة، موضحا أن قطاع الأعمال العام يشهد توسعات كبيرة فى الوقت الحالى، لتقديم منتجات جديدة تفيد المواطنين.

وتابع الدكتور أشرف الشرقاوى حديثه خلال المؤتمر، قائلا إنه تم اختيار أعضاء مجلس إدارة الشركة خلال الجمعية التأسيسية اليوم، على أن يُعتمدوا من هيئة الرقابة المالية، موضحا أن السنة المالية الأولى ستنتهى بعد 23 شهرا من الآن، وأن الشركة ستقدم خدمات التأمين على الممتلكات فقط دون التأمين على الحياة، وذلك لأن القانون يستمر للشركة بالتأمين على واحد من تلك الأنواع فقط، لافتا إلى أنه تم تأسيس لجنة شرعية برئاسة الدكتور على جمعة، مفتى الجمهورية الأسبق، للإشراف على الخدمات المقدمة.

من جانبه، أكد الدكتور على جمعة، مفتى الجمهورية الأسبق، أن التأمين له 6 آلاف صورة، والتأمين التكافلى يقوم على تحمل الشركة للمخاطر الواقعة على المؤمّن عليهم، مع توزيع أرباح على المساهمين الآخرين ممن لم تقع عليهم مخاطر، وهو ما يجعل المساهمين بمثابة شركاء بالشركة، ويحصلون على ربح سنوى، لافتا إلى أن تلك الفكرة متسقة مع الشريعة الإسلامية.

وحول فكرة التأمين ضد مخاطر الاٍرهاب، أشار مفتى الجمهورية الأسبق إلى أنه لا يحبذ فكرة التأمين ضد مخاطر الاٍرهاب، لأن الإرهاب لن يطول وسينتهى قريبا، متابعا: "الاٍرهاب هيطّس فى الحيطة ويخلص".