شعبة الأدوات الكهربائية: 40% نسبة الركود فى المبيعات

شعبة الأدوات الكهربائية: 40% نسبة الركود فى المبيعات غرفة القاهرة التجارية

حسام الشقويرى

أكد حسن الإمام عضو شعبة الأدوات الكهربائية ، أن السوق يشهد حالة من الركود تصل نسبتها لأكثر من 40% خلال الفترة الحالية ، كما توقع انخفاض الأسعار بنسبة 10% خاصة بعد تنازل التجار عن نسبة من هامش الربح ، فى محاولة لإنعاش حركة السوق مرة أخرى ورفع معدل المبيعات ، كما أرجع الإمام أسباب الركود إلى ارتفاع أسعار مستلزمات الإنتاج التى يتم استيرادها من الخارج، لافتا إلى أن خفض قيمة سعر الدولار الجمركى والخاص بالاستيراد من الخارج وتثبيتها لفترة ، ساعد على استقرار الأسعار عند حدود معينة .

وأضاف الإمام فى تصريحات خاصة لـ "اليوم السابع"، أن نظام المناقصات والتوريدات بنظام الأمر المباشر لبعض الجهات الحكومية ، اثر كثيرا على حركة المبيعات فى السوق والتى اقتصر على بعض الشركات دون غيرها بالإضافة الى عوامل أخرى ، ومنها الاستثمار العقارى الذى يجمد الوحدات السكنية لفترة كبيرة دون تنفيذ أى تشطيبات نهائية خاصة بتركيب الأدوات الكهربائية، من اسلاك ولمبات وكابلات كهربائية وغيرها فيما يسمى " بالتسقيع " ، لبيعها مرة أخرى بأسعار مرتفعة  بعد فترات زمنية  طويلة ، تخضع للعرض والطلب ويترك هذه المرحلة من التشطيبات النهائية للمشترى.

وأوضح الإمام أن معظم المنتجات من الأدوات الكهربائية يتم تصنيعها فى مصر بمستلزمات إنتاج من الخارج،  تصل ل 70% وثقافتنا كمصنعين لا تعترف حتى الآن بإمكانية تصنيع أجزاء المنتج ، ويتم التجميع بعد ذلك للوصول إلى منتج نهائى يتم طرحه بالأسواق ، كما يحدث فى دول أخرى بالخارج وناشد الحكومة دعم هذا الاتجاه فى التصنيع، لتقليل الاعتماد على الاستيراد وأشار إلى أن كثير من المنتجات  التى يتم تجميعها محليا، عليها اقبال كبير وتصل نسبتها إلى أكثر من 40% من حجم السوق .