«سياك» تتفاوض مع البنوك للحصول على قرض مشترك بقيمة 1.7 مليار جنيه

«سياك» تتفاوض مع البنوك للحصول على قرض مشترك بقيمة 1.7 مليار جنيه

يدرس تحالف مصرفى توفير قرض مشترك بقيمة 1.7 مليار جنيه لصالح الشركة الهندسية للصناعات والتشييد «سياك»، تبعا لتصريحات مصادر مصرفية تحدثت لـ«مال واعمال ــ الشروق».
اضافت المصادر ان البنك الأهلى المصرى يتولى ادارة وتسويق القرض المشترك الذى تسعى الشركة للحصول عليه، بجانب بنوك اخرى مازالت تدرس المشاركة ابرزها «القاهرة والاسكندرية والعقارى»
وتسعى شركة «سياك» التى تعمل فى مجال المقاولات للحصول على القرض للمساهمة فى توفير السيولة اللازمة للمشروعات التى تتولى الشركة تنفيذها فى القطاع العقارى والصناعى، خاصة فى العاصمة الادارية، والاعمال المدينة لمحطات انتاج الطاقة الكهربائية؛ حيث تقوم سياك حاليا بتنفيذ مشاريع اعمال مدنية فى محطة توليد بنى سويف العملاقة ومحطة توليد جنوب حلوان ومشروع رفع كفاءة محطة توليد 6 أكتوبر.
ويعد قطاع المقاولات الاكثر نشاطا فى الحصول على تمويلات مباشرة وغير مباشرة من البنوك، بالتزامن مع المشروعات القومية التى تطرحها الدولة، خاصة العاصمة الادارية وشبكة الطرق القومية ومحطات توليد الطاقة الكهربائية، ومحور قناة السويس، وانشاء مدن عمرانية جديدة، الامر الذى سارع من وتيرة نشاط قطاع المقاولات بمختلف نشاطاته، وهو ما دفع البنك الأهلى المصرى – اكبر بنك حكومى – إلى رفع السقف الائتمانى لقطاع المقاولات من 20 مليار جنيه إلى 30 مليار جنيه ثم إلى 40 مليار جنيه خلال العام الماضى، لاستيعاب الطلبات المتزايدة من شركات المقاولات.
وتعد شركات المقاولون العرب واوراسكوم للانشاء ومختار ابراهيم وحسن علام على رأس الشركات المقترضة من البنوك فى الوقت الحالى.
وكشفت «مال واعمال» فى عددها السابق عن مفاوضات تجرى بين شركة المقاولات المصرية «مختار ابراهيم» والبنك الأهلى المصرى للحصول على قرض بقيمة مليار جنيه مقسمة تسهيلات مباشرة وخطابات ضمان.