رئيس "الرقابة المالية" يشارك فى اجتماعات مجلس إدارة منظمة "الأيوسكو"

رئيس "الرقابة المالية" يشارك فى اجتماعات مجلس إدارة منظمة "الأيوسكو" الدكتور محمد عمران رئيس الهيئة العامة للرقابة المالية

كتب هانى الحوتى

شارك وفد برئاسة الدكتور محمد عمران - رئيس الهيئة العامة للرقابة المالية، فى اجتماعات مجلس إدارة المنظمة الدولية لهيئات الأسواق المالية – الأيوسكو ( IOSCO ) والتى عقدت بمقر الأمانه العامة للمنظمة بالعاصمة الأسبانية مدريد، وتناولت الاجتماعات الأوضاع الحالية لأسواق المال العالمية، ونظرة عامة عن  المخاطر المتوقعة المتعلقة بأسواق المال خلال عام 2018 وكيفية التعامل معها .

وقال الدكتور محمد عمران رئيس الهيئة العامة للرقابة المالية، إن مجلس إدارة منظمة الأيوسكو ناقش - على مدار يومين - معوقات تبادل البيانات الشخصية بين الدول الأعضاء بالمنظمة بعد تطبيق قانون حماية تداول المعلومات فى الدول الأعضاء بالاتحاد الأوروبى بحلول شهر مايو عام 2018، والاتفاق على توقيع اتفاقية إدارية تنظم تبادل البيانات الشخصية بين دول الاتحاد الأوروبى وباقى الدول الأعضاء بالمنظمة.

كما تضمنت المناقشات المخاطر الإلكترونية، وكيفية تعزيز التأهب الإلكترونى فى أسواق المال لمقاومة التهديدات الأمنية عبر الإنترنت ولتعزيز تبادل المعلومات بين الهيئات الرقابية وبعضها وبين الرقيب والمتعاملين فى أسواق المال.

وأكد المستشار خالد النشار- نائب رئيس الهيئة، أن جدول أعمال مجلس إدارة الايوسكو حرص على استعراض محددات تقارير الإفصاح عن المخاطر المالية المتعلقة بالتغيرات المناخية أو البيئية وتقارير الاستدامة التى من خلالها تفصح الشركات والمؤسسات عن الآثار الاقتصادية والبيئية والاجتماعية الناجمة عن أنشطتها اليومية، وهى التى تبين أيضا الصلة بين استراتيجيتها والتزامها باقتصاد عالمى مستدام.

وأضاف أن منظمة الأيوسكو - والتى تأسست فى عام 1983 -  تعد الأهم عالمياً فى وضع أسس وقواعد عمل الأسواق المالية والمعايير التى تسعى كل دولة للالتزام بها بهدف ضمان عدالة وشفافية وكفاءة الأسواق وإدارة المخاطر المرتبطة بها، وتشمل عضوية المنظمة نحو 95% من الأسواق المالية فى العالم، يمثلها نحو 120 هيئة رقابة وإشراف إضافة إلى عضوية عدد من المنظمات المالية الدولية والإقليمية.

وتعد مصر من الدول الموقعة على مذكرة التفاهم متعددة الأطراف التى تتبناها الأيوسكو والتى تعد بمثابة إطار للتعاون الدولى فى مجال تبادل المعلومات المتعلقة بمكافحة انتهاكات قوانين الأوراق المالية، وكيفية التشاور والتعاون وتبادل المعلومات بغرض إحكام الرقابة على أسواق الأوراق المالية.

وكانت مصر قد انتخبت لأول مرة لعضوية مجلس الإدارة المنظمة للدورة 2014 – 2016 ، ثم أعيد انتخابها فى شهر مايو الماضى لدورة جديدة.