«طلعت مصطفى» تتنازل عن قضية الفوائد المستحقة على أقساط تسوية أرض مدينتى

«طلعت مصطفى» تتنازل عن قضية الفوائد المستحقة على أقساط تسوية أرض مدينتى

تنازلت الشركة العربية للمشروعات والتطوير العمرانى التابعة لمجموعة طلعت مصطفى القابضة عن الدعوى القضائية التى اقامتها ضد هيئة المجتمعات العمرانية فى شهر اكتوبر عام 2016، للاعتراض على نسبة معدل الفوائد المستخدم فى حساب الفوائد على الاقساط المستحقة عليها بقيمة 1.12 مليار جنيه.
وقالت مصادر مطلعة لـ«مال واعمال ــ الشروق» ان الشركة تنازلت فى جلسة حددتها المحكمة الادارية انعقدت يوم الثلاثاء الماضى عن الدعوى المقامة ضد المجتمعات العمرانية، رغم ما انتهى اليه تقرير هيئة مفوضى مجلس الدولة بأحقية الشركة بألا تتجاوز قيمة الفوائد قيمة الدين ــ على حد قول المصادر.
ويتعلق النزاع بين الطرفين حول البند الساس، الملحق بعقد التسوية، الذى ينص على إلزام الشركة بسداد 1.12 مليار جنيه، قامت بدفع 25% بمجرد توقيع العقد، على دفعتى 10 % عند التوقيع و 15% عند تعديل التخطيط، والمبلغ المتبقى قرابة 700 مليون جنيه، يستحق السداد على 10 اقساط اعتبارا من اول مايو 2016، والذى تجاوز المليارى الجنيه مع احتساب الفوائد المستحقة على الاقساط، وهو ما رفضته الشركة باعتباره باطلا، حيث ان هيئة المجتمعات العمرانية جهة حكومية وليست مؤسسة مالية، وبالتالى فإن الفائدة المكررة 4% للمسائل المدنية، و5% للمسائل التجارية، ولا يجوز ان تتجاوز الفائدة قيمة الدين، وهو ما قامت به هيئة المجتمعات العمرانية بتجاوز قيمة الدين بنحو 350%، حسب تصريحات سابقة للمستشار القانونى للمجموعة.
«جار حاليا تسوية النزاع بين الطرفين بشكل ودى للوصول إلى القيمة المستحقة السداد لصالح المجتمعات العمرانية، بعد تنازل الشركة عن الدعوى القضائية، وبما يحفظ حقوق كل طرف»، حسب تأكيدات المصادر.
واتفقت الشركة وهيئة المجتمعات العمرانية فى 24 فبراير 2015 على سداد 1.1 مليار جنيه تمثل المديونية المستحقة مقابل استخدامات بعض الأراضى، وفقا لما انتهت إليه لجنة الخبراء فى ديسمبر عام 2014 بشأن قطعة ارض 8000 فدان شرق مدينة القاهرة الجديدة «مشروع مدينتى».
وذكرت «مال واعمال ــ الشروق» فى وقت سابق ان هيئة المجتمعات العمرانية، اوقفت منح تراخيص جديدة لشركة طلعت مصطفى القابضة لاستكمال باقى مشروع مدينتى، قبل ان تعاود وتصدر قرارات وزارية لصالح الشركة لتنفيذ عدة عمارات بالمنطقة 12 بمشروع مدينتى، وذلك بسبب الدعوى القضائية التى اقامتها الشركة ضد الهيئة حول التسوية الموقعة بينهم فى فبراير 2015، بخلاف دعوى اخرى تنازلت عنها الشركة لمطالبة هيئة المجتمعات بسداد مبلغ 1.8 مليار جنيه تمثل تكاليف توصيل المرافق إلى ارض مشروع مدينتى، بعد قرار وزير الاسكان بتشكيل لجنة فنية محاسبية من «المجتمعات العمرانية» لدراسة المستندات واتخاذ قرار فى هذا الشأن.
وتمتلك «طلعت مصطفى» أكبر محفظة أراضٍ فى مصر تتجاوز 43 مليون متر مربع شاملة مشروعى مدينتى والرحاب، بخلاف 500 فدان بالعاصمة الادارية، ويبلغ رأسمال الشركة المصدر والمدفوع 20.6 مليار جنيه.
أظهرت المؤشرات المالية المجمعة للشركة، خلال النصف الأول من 2017، ارتفاع أرباحها بنسبة 61% على أساس سنوى نتيجة زيادة إيراداتها، حيث حققت أرباحا بلغت 696.5 مليون جنيه خلال الستة أشهر المنتهية فى يونيو الماضى، مقابل أرباح بلغت 432.13 مليون جنيه بالفترة المماثلة من 2016، مع الأخذ فى الاعتبار حقوق الأقلية.
وارتفعت إيرادات الشركة إلى 3.2 مليار جنيه خلال النصف الأول من العام الجارى، مقابل إيرادات بلغت 2.9 مليار جنيه بالنصف المقارن من 2016.