“المركزي”: الربط الإلكتروني مع “الكوميسا” يدعم الاقتصاد

“المركزي”: الربط الإلكتروني مع “الكوميسا” يدعم الاقتصاد

صرح وكيل محافظ البنك المركزي لقطاع نظم الدفع وتكنولوجيا المعلومات المهندس أيمن حسين بان الربط الإلكتروني مع دول الكوميسا يدعم العلاقات الاقتصادية.

وعقد البنك المركزي، اليوم الخميس، ورشة عمل حول نظام الربط الإلكتروني للبنوك المصرية بالنظام الإقليمي لمقاصة وتسوية المدفوعات بين الدول الإفريقية أعضاء اتفاقية (الكوميسا)، بمشاركة أكثر من 60 عضوا من ممثلي اتحاد المستثمرين والغرف التجارية والصناعات وجمعية رجال الأعمال المصريين، وبالتنسيق مع وزارة التجارة والصناعة.

وذكر حسين – في بيان – أن النظام الجديد الذي تم إطلاق مرحلته الأولى في مايو الماضي سيكون له دور في تطوير العلاقات المصرية الاقتصادية مع الدول الأفريقية، وتسهيل عمليات نقل الأموال بين الدول الأعضاء وفقا لهذا النظام بهدف تيسير عمليات التبادل التجاري فيما بينها.

وأضاف أنه في ضوء حرص محافظ البنك المركزي على ضرورة زيادة وعي كافة قطاعات الدولة بالنظام الجديد وأهميته، بدأ البنك عقد سلسلة من ورش العمل تضم كافة الأطراف للتعريف بالنظام.

وأوضح أن النظام يقلل من الرسوم المصرفية الخارجية للبنوك المراسلة، ويقلص الفترة الزمنية للتسوية، بالإضافة إلى زيادة الثقة بين المتعاملين نتيجة لمشاركة البنوك المركزية بالنظام.