رفع دعوى قضائية ضد فيس بوك بسبب فضيحة تسريب البيانات

رفع دعوى قضائية ضد فيس بوك بسبب فضيحة تسريب البيانات فيس بوك

كتبت زينب عبد المنعم

إضافة تعليق

قرر أحد المساهمين بشركة فيس بوك رفع دعوى قضائية ضد عملاق وسائل التواصل الاجتماعى بسبب أزمة تسريب البيانات أعقاب مشكلة شركة كامبريدج أناليتيكا التى تهز الشبكة الاجتماعية حاليًا.

ووفقا لموقع "بيزنس إنسايدر" البريطانى، رفع فان يوان ، الذى يمتلك عددا من الأسهم بفيس بوك، دعوى قضائية الثلاثاء فى محكمة مقاطعة شمال كاليفورنيا، الواقعة فى سان فرانسيسكو، نيابة عن حملة أسهم فيس بوك.

وتأتى هذه القضية بعد أن تم الكشف يوم الجمعة الماضى أن شركة ترامب المرتبطة بالبيانات كامبريدج أناليتيكا والتابعة لشركة SCL و مقرها فى المملكة المتحدة، قد حصلت على بيانات ما يصل إلى 50 مليون ملف شخصى على فيس بوك من خلال استغلال ميزات مشاركة البيانات فى فيس بوك، ومن وقتها انخفضت قيمة الشركة بنحو 50 مليار دولار.

وتزعم الدعوى القضائية أن فيس بوك مسئول عن الأضرار وعليه تحملها، بسبب عدم تقديم المعلومات الكافية لمستثمريه،  خاصة وأنه يعرف بهذه المسألة منذ عامين ورفض عدم قول أى شىء علنا​​.

وتقول الدعوى القضائية: "نتيجة لأفعال المدعى عليهم غير المشروعة والإغفالات، والانحدار فى القيمة السوقية للأسهم المشتركة للشركة، عانى المدعى وأعضاء آخرون من أضرار وخسائر كبيرة".

من جانبه ، قال بول جريال، نائب المستشار العام بفيس بوك لموقع بيزنس إنسايدر: "نحن ملتزمون بتطبيق سياساتنا بحماسة لحماية معلومات الناس، وسنتخذ أى خطوات مطلوبة لضمان حدوث هذا الأمر".

جدير بالذكر أن لجنة التجارة الفيدرالية تتطلع للتحقيق فى الحادث، كما يضغط عدد من المشرعين على الرئيس التنفيذى مارك زوكربيرج- الذى التزم الصمت حتى الآن-، للإدلاء بشهادته حول الأمر أمام الكونجرس.

إضافة تعليق