فى ذكرى وفاته.. جواز صلاح قابيل من وداد حمدى على ويكيبديا باطل

فى ذكرى وفاته.. جواز صلاح قابيل من وداد حمدى على ويكيبديا باطل صلاح قابيل

زينب عبداللاه

إضافة تعليق

استطاع الفنان الكبير صلاح قابيل أن ينجو من الشائعات طوال حياته وخلال مشواره الفنى الطويل، ولكنه أصبح هدفا للشائعات بعد وفاته بدءا من شائعة دفنه حيا، إضافة إلى شائعة زواجه من الفنانة وداد حمدى وإنجابه منها ابنه الوحيد عمرو صلاح قابيل.

وإذا ما تصفحنا المعلومات المتداولة عن الفنان صلاح قابيل ومنها المنشور على موقع ويكيبديا وعدد من المواقع ووسائل الإعلام الأخرى نجد أنها تشير إلى زواجه من الفنانة الراحلة وداد حمدى ، وكذلك المعلومات المتداولة عن الفنانة الراحلة نجدها تؤكد أنها تزوجت من صلاح قابيل وأنجبت منه ابنها الوحيد عمرو صلاح قابيل .

تواصلنا مع عمرو صلاح قابيل ليؤكد أن هذه الشائعة تحاصره منذ فترة طويلة وأنه كثيرا ما نفاها ولكن دون جدى ، مؤكدا أنه تم تداولها على نطاق واسع .

وأكد ابن الفنان صلاح قابيل  فى تصريحات خاصة لليوم السابع أنه فوجئ بانتشار هذه الشائعة منذ وفاة الفنانة وداد حمدى، مشيرا إلى أنه فى يوم مقتلها على يد الريجيسير عام 1994 وبعد وفاة والده بعامين كان متواجدا فى النادى ولاحظ نظرات المحيطين له وتعجبهم من وجوده فى النادى بينما تنتشر أخبار مقتل الفنانة وداد حمدى، ظنا بأنه ابنها من الفنان صلاح قابيل.

وتابع :"وداد حمدى كانت زميلة للوالد ولم يتزوجا مطلقا، كما أن شقيقها نفى ذلك أكثر من مرة، وأتعجب من مصدر هذه الشائعة على الرغم من أنه لم تجمعهما أعمال ومشاهد مشتركة كثيرة، كما أن هذه الشائعة لم تظهر فى حياة والدى، ولكن انتشرت بعد وفاته".

وأوضح عمرو صلاح قابيل أن والده لم يتزوج فى حياته سوى مرة واحدة وهى والدته التى ارتبط بعلاقة حب منذ كانت جارته.

وتابع :"عندما جاء أبى وأسرته من منيا القمح إلى القاهرة سكنوا فى مصر القديمة، ومنها انتقلوا للسكن فى طرة، حيث رأى والدتى التى كانت جارته ونشأت بينهما قصة حب وطلبها للزواج، وتزوجها عام 1961 قبل شهرته، ولم يتزوج طوال حياته غيرها وأنجب منها 4 أبناء هم شقيقاتى الثلاثة الأكبر «أمال ودنيا وصفاء»، وأنا ابنه الأصغر والوحيد.

وتحدث الابن عن والده قائلا :" كان زوجا وأبا أكثر من رائع، ورغم شهرته ونجوميته كان يفضل أن يقضى وقته دائما معنا، وأن نجتمع معا على الطعام إذا لم يكن مرتبطا بتصوير، وكان صديقا لنا جميعا، نتحدث معه فى كل أسرارنا، وكان صديقا لأصدقائى، يحكون معه عن كل شىء، وكان يتبع مع شقيقاتى البنات مبدأ سك على بناتك بس أديهم المفتاح، وإذا حدثت مشكلة بينى وبين إحدى شقيقاتى كان يقف فى صف البنت، ويقول دول بنات ما ينفعش أنصفك عليهم وطوال حياتى كنت أخاف على زعل بابا مش من زعله، وكانت حياة والدى بين البيت والشغل، ولم يكن يفضل السهرات الفنية."

وتوفى الفنان صلاح قابيل فى مثل هذا اليوم الموافق 3 ديسمبر عام 1992 .

إضافة تعليق