كبير خدم الأميرة ديانا يكشف سرا من حياتها.. ياترى إيه هو؟

كبير خدم الأميرة ديانا يكشف سرا من حياتها.. ياترى إيه هو؟ الأميرة ديانا والأميران وليام وهارى

كتب محمد رضا

إضافة تعليق

"أميرة القلوب"، هكذا عرفت الأميرة ديانا، التى ظلت عالقة فى قلوب وأذهان الملايين حول العالم ممن أحبوها، فكانت أميرة ويلز الراحلة رمزًا للجمال والأناقة، كما عرف عنها أنها أم رائعة، وكثيرًا ما قورنت بها كيت ميدلتون دوقة كامبريدج، وذلك لوجود أمور مشتركة كثيرة بينهما.

الأميرتان كيت ميدلتون، وديانا، يشتركان فى كون كلاهما تزوج وريث عرش المملكة المتحدة، فدوقة كامبريدج كيت ميدلتون تزوجت الأمير وليام، الثانى فى الترتيب على وراثة العرش، والأميرة ديانا تزوجت من الأمير تشارلز، ولى العهد، كما أن كلا الأميرتان لم تولدا من أصول ملكية، كذلك لهما نفس الحياة الكلاسيكية، إضافة إلى أنهما أمهات رائعة.

ورغم كل التشابهات التى جمعت بين كيت وديانا، انتقالًا من حياتهما العادية وإن كان فيها بعض الترف، إلى حياة الملوك والأمراء المرتبطة بكثير من الضوابط والقواعد الملكية الصارمة، ولكن الشىء الوحيد المختلف بينهما، أن كيت لديها طفلان ذكور، وطفلة هى الأميرة شارلوت، بينما لم تحظ الأميرة ديانا بطفلة.

ورغم حبها الشديد لأبناها وارتباطها الوثيق بهما، إلا أن الأميرة ديانا كانت تتمنى أن ترزق بفتاة، ووفقًا لما قاله باول بوريل كبير الخدام السابقين للأميرة ديانا، فإن أميرة ويلز كانت دائمًا تعبر عن رغبتها فى أن ترزق بفتاة، وذلك حسب ما نشرته مجلة "مارى كلير".

الأميرة ديانا، لم ترزق بفتاة كما تمنت، ولكنها كانت تحب طفليها وليام وهارى، كما أن وليام وهارى، يتحدثان دائمًا بحرارة عن تعاطفها وحبها، وعلى جانب آخر، كان لدى "بوريل"، أيضًا، بعض النصائح لدوقة ساسكس ميجان ماركل، وهى، "إنها فى حاجة إلى البقاء على مقربة من هارى والتعرف على جدته."

إضافة تعليق