فنانون: "الحيوية سر الوجود" لعصام درويش يفجر الطاقة الإيجابية بالفن

فنانون: "الحيوية سر الوجود" لعصام درويش يفجر الطاقة الإيجابية بالفن جانب من المعرض

كتبت بسنت جميل - تصوير هشام سيد

قال النحات عصام درويش، إن معرضه "الحيوية سر الوجود" الذى أقامه فى  جاليرى المسار هو استكمال لمعرضه الماضى.

وأوضح "درويش" أن فكرة المعرض جاءت من  الحبوب ومنها الترمس والفول، مشيرا إلى أنه شكل من هذه الحبوب أعمالا نحتية عديدة، ورصد كيف وضع الله طاقة الحياة فى هذه النبته الصغيرة.

وأضاف درويش أنه فى هذه التجربة أراد أن يضيف لها جسم الإنسان مع النبات ورغم اختلافهما عن بعضهما، لكن يجمعهما شىء مشترك هو الحيوية.

ولفت درويش إلى أن معرضه يدخل ضمن سياسة جاليرى المسار الذى يرى استكمال التجارب السابقة التى يقدمها كل فنان، مضيفا أنه من الممكن أن يستكمل هذه التجربة مرة ثالثة فى عمل فنى آخر.

ومن جانبه قال الفنان التشكيلى رفقى الرزاز، إن معرض الفنان عصام درويش من ضمن المعارض المهمة فى الحركة الفنية التشكيلية، لأنه يتناول عده مراحل وعدة نماذج من مدارس فنية مختلفة.

وأضاف الرزاز أن الفنان عصام درويش ضمن النحاتين المتميزين والنحاتون المصريون أحفاد الفراعنة.

وأشار الرزاز إلى أنه يطالب كل النحاتين والحفارين والمصورين بإخراج أعمالهم للمنافسة الخارجية.

وفى السياق ذاته قال النحات طارق الكومى، أهم ما يميز معرض الفنان عصام درويش هو اختزاله للتفاصيل، وإيجاد الطاقة الداخلية للأعمال التى ينتج عنها صدق فى المشاعر خاصة أعمال البورتريهات التى قدمها.

وأوضح الكومى أن عصام درويش قدم معالجات جديدة خاصة به فى أعماله الفنية التى قدمها فى هذا المعرض، باستخدامه لخامة البرونز التى تعطى إشعاعا وإحساسا بالفكرة.