بالصور.. عزيز مرقة: أتمنى العمل مع الموسيقي عمر خيرت

بالصور.. عزيز مرقة: أتمنى العمل مع الموسيقي عمر خيرت

- المغني الأردني: موسيقى الأندر جراوند تعتبر فرصة الأردن الأولى لنضع أنفسنا على خريطة الوطن العربي
- مرقة: إزاي هغني أغنية باللهجة المصرية أفضل من واحد رايح جاي على كوبري عباس

استضافت ساقية الصاوي مساء اليوم الخميس، مؤتمر صحفي للمغني الأردني عزيز مرقة المشهور بأغنياته "تذكرتك، بنت الناس، ما بقولك أسف"، للإعلان عن حفلاته التي تنظمها ساقية الصاوي يومي الجمعة والسبت؛ 25 و 26 نوفمبر.

وقال عزيز مرقة عازف البيانو والمغني ومؤسس فرقة "باب" الموسيقية: "أتمنى أن أعمل مع الموسيقي عمر خيرت، أتخيل لو أني أشارك في حفلة أوركسترالية أن تكون مع عمر خيرت، وذلك يكون شرف كبير بالنسبة إلي".

وحول فرقة "باب" الموسيقية التي أسسها المغني الشاب عزيز مرقة، الذي درس أيضا الموسيقى بالولايات المتحدة الأمريكية، إن "موسيقى الأندر جراوند تعتبر فرصة الأردن الأولى لنضع أنفسنا على خريطة الوطن العربي، كما أننا رأينا أن (باب) تعتبر بوابة لتصدير المواهب الموجودة لدينا، وهي بالفعل لاقت نجاحا كبيرا في الأردن".

وعن الغناء باللهجة المصرية، قال عزيز مرقة "كثيرون سألوني أن أغني بالمصري، واللبناني، بشكل عام اللهجات العربية بها قاسم مشترك وهو اللغة العربية، لكن في الآخر كل لهجة تحمل ثقافتها ومضمونها ومنطقها"، مضيفا "مصر طرحت كل شئ، دوري تجاه الجمهور المصري أن أعرفه على شئ جديد ومختلف"، وأنهى حديثه قائلا: "إزاي هغني أغنية باللهجة المصرية أفضل من واحد رايح جاي على كوبري عباس".

وحول أسعار حفلة "عزيز مرقة" والمحددة بـ(300، 250، 200، 100) لليوم الأول، و(125، 100) لليوم الثاني، قال محمد الصاوي مؤسس "ساقية الصاوي" إن "عدد التذاكر التي بيعت بـ300 جنيه محدود جدا ونفدت فورا، ونحن من خلال ساقية الصاوي في الوقت الذي حددنا فيه أسعار حفلة عزيز مرقة، كانت تذاكر مهرجان الموسيقى العربية تباع بأسعار مرتفعة جدا، بالرغم من أنه مهرجان مقام في دار الأوبرا المصرية التابعة لوزارة الثقافة"، إلا أنه أضاف قائلا: "هدفنا في هذا المكان أن نقلل أسعار التذاكر لتكون متاحة وميسرة للجميع، سامحونا، كنا نتمنى أن نضع سعرا موحدا للتذاكر في حدود 60 جنيه مثلا، لا أحد يغفل التحول الرهيب في قيمة العملة ونحن نتتعامل مع ضيوف وفرق موسيقية آتية من خارج مصر ونتعامل معهم بالدولار، لذلك فالمسألة فرضت علينا ولم يكن لها مخرجا"، مؤكدا أن عزيز مرقة لم يبادر إطلاقا في تقدير ما يتقاضاه في مقابل الحفل.

ومن جانبه، قال عزيز مرقة الذي يعمل أيضا منتجا ومنظم فعاليات موسيقية، تعقيبا على «أسعار الحفلات» إن "منظم الفعاليات من أولوياته أن تتوفر تذاكر الحفلات بشكل مجاني، ليكون الحضور كبير ولأن الفنان يفضل أن يغني أمام عدد كبير من الجمهور، خاصة حفلات فرق (الأندر جرواند) التي تعتبر مساحة للشباب للتعبير عن أنفسهم، خاصة أننا اختارنا ألا نعمل بوظائف كي نتفرغ للموسيقى، لكني أحزن حين أجد فرق موسيقية تجوب الوطن العربي، وبعد فترة يفكرون في اعتزال الفن لأنهم لم يستطعيوا أن يعيشوا من خلال الفن".