«نغمة الحرمان» تعيد التعاون بين أيمن بهجت قمر وعمرو دياب

«نغمة الحرمان» تعيد التعاون بين أيمن بهجت قمر وعمرو دياب

يأتى ألبوم «معدى الناس» بمثابة «وش السعد» على المؤلف والشاعر الغنائى أيمن بهجت قمر، حيث ينهى خلافًا دام لأكثر من خمس سنوات مع النجم الكبير عمرو دياب، خلال أزمته مع شركة «روتانا» حول حقوق الملكية الفكرية والبث.

حيث بدأت القصة منذ عام 2009 حينما طالب أيمن بهجت قمر النجم عمرو دياب بالتدخل لدى شركة «روتانا» المنتجة لأعماله، من أجل حفظ حقوقهم كمؤلفين وملحنين، ووصلت إلى ذروتها عام 2012 ما تسبب فى اشتعال الأزمة بين الثنائى.

وقتها أصدر عمرو دياب بياناً يؤكد فيه استبعاده للشاعر أيمن بهجت قمر من العمل فى ألبومه.

ويأتى ألبوم «معدى الناس» لإنهاء الأزمة بين الثنائي، حيث وجه المؤلف أيمن بهجت قمر، اعتذارًا للمطرب عمرو دياب بعد خلاف دام 5 سنوات بينهما، وذلك من خلال صفحته الرسمية على موقع التواصل الاجتماعى الشهير «فيسبوك»، وهو ما أعاد العلاقات بينهما لطبيعتها، بالإضافة لإعادة التعاون بينهما من جديد من خلال أغنية «نغمة الحرمان» كلمات أيمن بهجت قمر وألحان محمد يحيى وتوزيع أسامة الهندى وضمها «عمرو» لألبومه الجديد فى اللحظات الأخيرة.

ونشر «قمر» صورة تجمعه بالهضبة، وعلق عليها قائلًا: «سبحان الله كنت لسه من أسبوعين بهنى عمرو دياب وفريق العمل والنهارده أنا نازل معاهم اللى عمله معايا النهارده عمرو دياب».

وتابع: «بجد كان أجمل حاجة حصلت لى وأثبت لى قد إيه أنا كنت غلطان فى حقه وقد إيه هو كبير ولو أخويا بجد ما كانش هيقدرنى ويحترمنى كده.. بحبك يا عمرو، (نغمة الحرمان) كلامى ولحن محمد يحيى توزيع أسامة الهندى».

ويذكر أنه كان من المقرر أن يطرح الهضبة عمرو دياب، ألبومه الجديد «معدى الناس» منذ بداية الشهر الجارى، حيث انتشرت الدعاية الخاصة به فى شوارع وميادين القاهرة، ولكن تم تأجيل طرح ألبوم «معدى الناس» فى الأسواق، بسبب اختيار عمرو دياب أغانى جديدة لكل من الفنان عمرو مصطفى والشاعر أيمن بهجت قمر.