أفلام المهرجان القومي للسينما المصرية في 7 محافظات من بينها شمال سيناء

أفلام المهرجان القومي للسينما المصرية في 7 محافظات من بينها شمال سيناء

قالت إدارة المهرجان القومي للسينما المصرية إن أفلام الدورة الحادية والعشرين التي تنطلق هذا الأسبوع ستعرض في سبع محافظات من بينها شمال سيناء التي تشهد عمليات للجيش ضد عناصر متشددة مسلحة.

وقال المخرج سمير سيف رئيس المهرجان في مؤتمر صحفي اليوم الأحد "المهرجان هذا العام يشهد عدة تغيرات هامة جدا، التغير الأول والأساسي والكبير هو أننا ألغينا حفل الافتتاح وسنكتفي بحفل ختام فقط أسوة بالمسابقات السينمائية المحلية في كبرى دول العالم مثل جائزة أوسكار في أمريكا وجائزة سيزار في فرنسا".

وأضاف "التغير الثاني هو إلغاء عروض مسابقة الأفلام الروائية هذا لأن الأفلام المتنافسة جميعها من إنتاج 2016 وبالتالي شاهدها الجمهور منذ أشهر طويلة فلا معنى لإعادة عرضها لكن هذا الإلغاء يقتصر على القاهرة فقط أما في باقي المحافظات ستكون متاحة للجمهور".

وتابع قائلا "أما التطور الثالث في هذه الدورة فهو انتقال المهرجان إلى سبع محافظات وذلك بهدف إحداث نوع من الحراك الثقافي في محافظات الجمهورية والقضاء على إحساس العزلة الثقافية وتحقيق العدالة الثقافية التي نص عليها الدستور المصري".

وينظم صندوق التنمية الثقافية التابع لوزارة الثقافة الدورة الحادية والعشرين للمهرجان في الفترة من 18 إلى 26 أكتوبر تشرين الأول تحت شعار "السينما شعاع للغد".

وتقام العروض في محافظات القاهرة والإسكندرية والدقهلية والأقصر والمنيا وسوهاج وشمال سيناء.

وأشار بيان وزعته إدارة المهرجان أثناء المؤتمر الصحفي إلى أن عروض الأفلام في شمال سيناء ستقام بمدينة العريش عاصمة المحافظة.

وقال سيف في المؤتمر الصحفي "اختيار العريش لا يخلو من دلالة طبعا لا تخفى عليكم" في إشارة إلى المعارك التي يخوضها الجيش المصري لتطهير محافظة شمال سيناء من عناصر مسلحة أعلنت ولائها لتنظيم الدولة الإسلامية وتشن هجمات دامية من وقت لآخر على نقاط أمنية.

ويشمل المهرجان مسابقتين إحداهما للأفلام الروائية الطويلة وتضم 21 فيلما وتبلغ قيمة جوائزها مليون جنيه (نحو 57 ألف دولار) والأخرى للأفلام التسجيلية والروائية القصيرة والتحريك وتضم 86 فيلما وتبلغ قيمة جوائزها 184 ألف جنيه (نحو 10 آلاف دولار).

ويكرم المهرجان في هذه الدورة أربعة من نجوم وصناع السينما المصرية هم الممثلة لبنى عبد العزيز ومدير التصوير محسن أحمد والمخرج خيري بشارة والمونتيرة ليلى فهمي.

ويقام حفل ختام المهرجان وإعلان الجوائز وتسليم دروع المكرمين يوم 26 أكتوبر تشرين الأول على المسرح الكبير بدار الأوبرا المصرية في القاهرة.